"سلطانة البحرين" تستعد للانضمام لقائمة التراث العالمي

وتقع القلعة على شبه جزيرة ممتدة من جبال طوروس داخل البحر المتوسط على ارتفاع 250 متر من سطح البحر في ولاية أنطاليا التركية، وتمتد أسوارها لـ 6.5 كيلومترا تتضمن ما يقرب من 100 برج، وتضم داخل أسوراها حيين يقطنهما ما يقرب من 500 شخص.

وتقول مديرة متحف ألانيا سحر توركمان أنه على مدار تاريخ القلعة الممتد لألفي عام ترك الهيلينيون والروم والسلاجقة والعثمانيون أثارهم لتتراكم الحقب التاريخية وتتداخل في أسوارها.

وشهدت القلعة أزهى عصورها في عهد السلطان السلجوقي علاء الدين كايكوبات الذي قام بعد فتحها بإضافة العديد من المنشآت لها مثل البرج الأحمر وحوض بناء السفن، ومنح القلعة لقب "سلطانة البحرين".

وكشفت توركمان عن أن الجهود من أجل ضم القلعة لقائمة التراث العالمي بدأت منذ عشرة أعوام وتضمنت حملة ترميم للقلعة ومنشآتها، وتجهيز حوض بناء السفن كمتحف مفتوح تعرض فيه تقنية بناء السفن في العهد العثماني، حيث اُعتبرت منطقة ألانيا التي تتضمن القلعة ومنشآت أخرى وحدة واحدة، وقدم ملفها إلى اليونسكو في 31 يناير/ كانون الثاني 2012 باسم "مدينة ألانيا التاريخية".

وأفادت توركمان أن وفدا من لجنة التراث العالمي سيزور المنطقة في سبتمبر/ أيلول المقبل لتقييمها وسيتم إعلان النتيجة في اجتماع اللجنة لعام 2013.

Son Guncelleme: Sunday 5th August 2012 01:31
  • Ziyaret: 5216
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0