"داود أوغلو" يحذر من تفاقم الأوضاع على الحدود السورية
حذّر وزير الخارجية التركي "أحمد داود أوغلو" من تفاقم الأوضاع على كافة الأصعدة في ظل تصاعد حدّة الاشتباكات بين عناصر حزب الاتحاد الديمقراطي الطامح في تأسيس دولة كردية بشمال سوريا من جهة، ومقاتلي الجيش السوري الحر من جهة أخرى.



حذّر وزير الخارجية التركي "أحمد داود أوغلو" من تفاقم الأوضاع على كافة الأصعدة في ظل تصاعد حدّة الاشتباكات بين عناصر حزب الاتحاد الديمقراطي الطامح في تأسيس دولة كردية بشمال سوريا من جهة، ومقاتلي الجيش السوري الحر من جهة أخرى.

جاء ذلك في تصريح أدلى به داود أوغلو خلال مؤتمر صحفي عقده برفقة نظيره الهندي "سلمان خورشيد"، اليوم الأربعاء، بالعاصمة أنقرة، إذ أكّد على أن أي خطوة تضع الجميع أمام الأمر الواقع ستتسبب في تحويل الصراع الثنائي بشمال سوريا إلى صراع متعدد الأطراف.

وتابع داود أوغلو تصريحه بقوله "إن تركيا لا تنظر إلى الهويات العرقية أو المذهبية في سوريا، فجميع طوائف الشعب السوري أصدقاء لأنقرة. وقد دافعنا عن أكراد سوريا عندما تعرّضوا للظلم والطغيان من قبل نظام بشار الأسد."

وشدّد داود أوغلو على ضرورة الابتعاد عن أي فعل أو إجراء من شأنه تأجيج نيران الصراعات الناشبة بالفعل داخل سوريا، مشيرًا إلى أن بلاده مضطرة لاتخاذ بعض الإجراءات الاحترازية لحماية حدودها وأمنها ضد أي عدوان محتمل.

ولفت وزير الخارجية التركي إلى أن حكومة بلاده على اتصال دائم برئيس الإقليم الكردي بشمال العراق "مسعود بارزاني" للتنسيق حول الحلول المقترحة لهذه الأزمة التي تطال تداعياتها جميع دول المنطقة.
Son Guncelleme: Thursday 25th July 2013 11:26
  • Ziyaret: 5228
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0