قرة يلان: نظامنا الداخلي يوازي نظام أي دولة متكاملة الأركان!

Thursday 18th July 2013 04:00 Kategori جدول أعمال
İSTANBUL (CİHAN)- كشفت المكالمات اللاسلكية التي جرت بين قياديين في منظمة حزب العمال الكردستاني الإرهابية أن المنظمة لا تنوي تصفية عناصرها المسلّحة، بل تسعى إلى زيادة عدد المنضمين إليها، وتدعي بأنها تنفّذ ضمن بنيتها الداخلية نظامًا يماثل ويوازي نظام أي دولة متكاملة الأركان والمواصفات، على حد زعمها.

ويقول رئيس الجناح المسلّح في منظمة الكردستاني "مراد قرة يلان"، كما ورد في المكالمات اللاسلكية، إن التغييرات التي أجراها مؤخّرًا زعيمهم "عبد الله أوجلان"، المحكوم مدى الحياة، في الكوادر القيادية، إنما هي نتيجة طبيعية لتطوّر النظام الداخلي للمنظمة، بحسب قوله، وتابع بأن المنظمة لن تقوم بتضفية عناصرها إطلاقًا، بل ستستمرّ عملية الانضمام إليها، وسيزيد عدد أعضائها يومًا بعد يوم، وأنهم سيدرّبون هؤلاء المنضمين الجدد سياسيًّا وعسكريًّا، على حد تعبيره.

كما يطالب قرة يلان في هذه المكالمات بتشكيل مجموعة من اللجان المختصة لتحديد خارطة الطريق التي ستُطبّق في المرحلة القادمة من مفاوضات السلام الجارية بينها وبين السلطات التركية، مثل اللجان القانونية والاقتصادية والنسوية والبيئية والمدنية والتعاونية ولجنة تقصّي الحقائق وغيرها.

ويزعم قرة يلان بأن العناصر المسلّحة هي ضمان "الشعب الكردي"، لذا لا يمكن لأحد أن يقدّم ضمانًا لاستمرار وجود الشعب الكردي في غياب تلك العناصر المسلّحة، ثم أردف بقوله "نعم، نحن نقبل فكرة مغادرة الأراضي التركية، لكن إذا تمّت ذلك فَمَنْ وكيف سيوفّر الأمن والسلام لشعبنا. لذا نحن نطالب بتشكيل هذه اللجان لمناقشة مثل تلك القضايا."

يُذكر أن كثيرًا من قادة الفكر والرأي والكتاب الصحفيين حذّروا من استغلال المنظمة الإرهابية فترةَ مفاوضات السلام لكسب مزيد من الوقت، وإعادة تأهيل عناصرها عقب الخسارة الفادحة التي تعرّضت لها خلال العام الماضي في الاشتباكات التي وقعت بين الطرفين، والعودة إلى ساحة العراك مجدّداً بعد فترة النقاهة هذه، وأكّدوا على ضرورة وجود بدائل مختلفة للسلطات في حالة إطاحة طاولة المفاوضات من قبل العمال الكردستاني.
CİHAN
Son Guncelleme: Thursday 18th July 2013 04:00
  • Ziyaret: 4608
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0