بهتشلي: علاقات أردوغان المبهمة جعلته أسيراً

Tuesday 17th June 2014 09:00 Kategori جدول أعمال
ANKARA (CİHAN)- ألقى زعيم حزب الحركة القومية المعارض دولت بهتشلي بالمسؤولية على رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان في أعقاب أحداث إنزال العلم التركي، واقتحام القنصلية التركية بالموصل.

واتّهم دولت بهتشلي الحكومة بأنها خائفة، وانتقد بشدّة صمت أردوغان حيال الأحداث، مضيفًا أن علاقات أردوغان المبهمة جعلته أسيراً، وأغلقت فمه، وقضت على مستقبله، على حد قوله.

وقال بهتشلي: "لقد أفلست السياسة الداخلية والخارجية للحكومة، وتعمل المنظمات الإرهابية على إراقة الدماء والقتل في حدود دولتنا لتأسيس دولة لهم، والحكومة جبانة ومذعورة"، متابعاً أن "إنزال العلم بالنسبة لأردوغان أمر طبيعي، أما رفعه فيكون عامل استفزاز، والدفاع عن القيم القومية والمعنوية فيُعدُّ مؤامرة. أردوغان لا يزال في ظل هذه الأوضاع مشغولًا بالرد على المعارضة، ويواصِلُ أكاذيبه، ويميّع في الموضوع، وفقاً لقوله.

وحثّ بهتشلي على أنّ الأولوية يجب أن تكون لإنقاذ الأتراك المختطفين كرهائن من قِبل الدولة الإسلامية بالعراق والشام (داعش)، منوّهاً بأنه في حال عجز التدابير التي ستتخذها الحكومة لحل الموضوع، يجب أن يتم اللجوء إلى الخيار العسكري، ويطرح على طاولة البحث، متهماً رئيس الوزراء أردوغان بالتزام الصمت أمام تنظيم داعش الإرهابي.

وأكّد بهتشلي قائلا: "لا شك أننا ننتظر إنقاذ مواطنينا قبل أي شيء آخر، ولا نريد أن يُهجّر الإخوة التركمانيون..لم يستطع أردوغان أن يصف داعش أنها بـ"المنظمة الإرهابية"، فعلاقات أردوغان المبهمة جعلته أسيراً، وأغلقت فمه، وقضت على مستقبله، بحسب تعبيره.
CİHAN
Son Guncelleme: Tuesday 17th June 2014 09:00
  • Ziyaret: 3945
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0