داود أوغلو: نقف على مسافة واحدة من كافة الأطراف في مصر

Saturday 13th July 2013 12:00 Kategori جدول أعمال
ANKARA (CİHAN)- أكّد وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو على ضرورة الاحترام لمن يأتي إلى سدة الحكم في أي بلد، إلى جانب وجوب استناد السلطة إلى شرعية متينة واسعة النطاق في المجتمع قدر المستطاع، مشيرًا إلى أن التطورات الأخيرة التي تحدث في كل مصر وسوريا تشكّل عائقًا أمام ترسيخ الديمقراطية في المنطقة.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده داود أوغلو أمس الجمعة مع نظيره الإيراني علي أكبر صالحي عقب الاجتماع المغلق الذي استغرق حوالي ثلاث ساعات وناقشا خلالها التطورات الساخنة في منطقة الشرق الأوسط.

ولفت داود أغلو إلى أن بلاده تقف على مسافة واحدة من جميع الأطراف في مصر، وأن روابط الأخوة والصداقة هي التي تسود العلاقات الثنائية بين البلدين، مطالبًا الجميع بإبداء الاحترام اللازم لإرادة الشعب المصري.

كما دعا الوزير التركي السلطات المصرية إلى وقف الاعتقالات السياسية وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين، في مقدتهم الرئيس المعزول بانقلاب عسكري "محمد مرسي" وبعض قادة جماعة الإخوان المسلمين.

وفيما يتعلق بالمشكلة السورية، لفت داود أوغلو إلى ضرورة مغادرة كافة القوى الأجنبية التي تقاتل إلى جانب قوات الأسد، بما فيها حزب الله اللبناني، الأراضي السورية، منوّهًا بلزوم تحديد واتخاذ موقف موحّد بخصوص خروج كل العناصر الأجنبية من سوريا.


اضغط هنا لمشاهدة الفيديو


CİHAN