لقاء "سري" بين السفير الأمريكي في أنقرة وزعيم المعارضة التركية

Saturday 26th October 2013 02:00 Kategori جدول أعمال
ANKARA (CİHAN)- ظهر أن السفير الأمريكي لدى العاصمة التركية أنقرة "فرانسيس ريكاردوني" قد عقد لقاءاً "سريًّا" مع زعيم حزب الشعب الجمهوري؛ أكبر أحزاب المعارضة التركية "كمال كيليجدار أوغلو"؛ وذلك خلال مأدبة عشاء أقيمت بفندق شيراتون في أنقرة، واستغرق أكثر من ساعتين.

وقد جرى اللقاء بين الطرفين في "سرية تامة" لم يحضره إلا مترجم واحد، ولم يبلغ كيليجدار أوغلو بذلك حتى كبار المسؤولين في حزبه، كفاروق لوغو أوغلو؛ نائب رئيس الحزب المسؤول عن العلاقات الخارجية، بل سمعوا خبره بعد أن نشرته الصحف التركية، الأمر الذي أحدث هزة بين صفوف الحزب، وأثار ردود فعل متباينة.

وعلى الرغم من أنه انتشرت ادعاءات تفيد أن لوغو أوغلو، الذي اطلع على خبر اللقاء من الصحف، لم يأتِ المقرّ العام للحزب في العاصمة أنقرة، ومن الممكن أن يقرّر الاستقالة من الحزب، غير أنه كذّب تلك المزاعم كلها في تصريحاته لوسائل الإعلام.

وعلى خلفية ذيوع خبر اللقاء، وجّهت وسائل الإعلام "اليسارية" سهام الانتقاد نحو كيليجدار أوغلو، مشيرة إلى أن التقارب السري بين الحزب والولايات المتحدة الأمريكية لن يجلب أي مصلحة للحزب، بل من شأنه إلحاق أضرار بالغة به، على حد وصفها.

وتقول المصادر إن ريكاردوني وكيليجدار أوغلو تناولا خلال اللقاء الذي استمرّ أكثر من ساعتين العديد من القضايا، بينها موضوع الزيارة المحتملة للأخير لواشنطن، والمسؤولين الذين سيقابلهم هناك، وغيرها من المواضيع غير المسرّبة إلى الصحف.
CİHAN
Son Guncelleme: Saturday 26th October 2013 02:00
  • Ziyaret: 4010
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0