زعيم "كردستاني" يهدّد تركيا بحرب أهلية وشيكة!

Tuesday 22nd October 2013 06:00 Kategori جدول أعمال
İSTANBUL (CİHAN)- وجّه زعيم الكادر المسلّح في منظمة حزب العمال الكردستاني الإرهابية "جميل بايك" تهديدات جديدة إلى تركيا قائلاً: "المتمردون الأكراد مستعدون لدخول تركيا من جديد من شمال العراق وخوض غمار المعركة، ما لم تبدأ أنقرة في إجراء مفاوضات عميقة ذات معنى مع الكردستاني لإحياء عملية السلام في أقرب وقت ممكن"، على حدّ قوله.

وفي مقابلة أجراها معه وكالة "رويترز" البريطانية، ادعى زعيم الجناح السياسي في حزب العمال الكردستاني بايك أن عملية مفاوضات السلام التي بدأت قبل نحو عام بين الكردستاني والسلطات التركية قد انتهت فعلاً، ثم أردف بقوله: إما أن تطلق تركيا عملية مفاوضات جديدة عميقة، وإما أن تحدث حرب أهلية في تركيا"، على حد زعمه.

وقال بايك إن اتجاه عملية مفاوضات السلام المتوقّفة حاليًّا سيتضح خلال الأيام القادمة، زاعمًا بأنهم أسكتوا أصوات المدافع حتى تتحدث السياسة، لكنهم يرون الآن أن السياسة في السجن، في إشارة منه إلى زعيم العمال الكردستاني المحكوم مدى العمر في سجنٍ بجزيرة إمرالي الواقعة في بحر مرمرة بالقرب من مدينة بورصا غرب تركيا.

وأضاف بايك قائلاً: "نحن الآن نعدّ أنفسنا لإعادة المجموعات المسلّحة المنسحبة إلى شمال العراق اذا لم تقبل الحكومة بشروطنا."

واتهم بايك الحكومة التركية بمساعدة جماعات عصابية وشنّ حرب بالوكالة على الأكراد في سوريا بدعمها للمقاتلين "الإسلاميين" الذين يحاربونهم في الشمال السوري، مهدّدًا إياها بنقل الحرب في سوريا إلى الأراضي التركية في حال استمرارها على هذا المنوال.

يشار إلى أن أنقرة تنفي المزاعم الواردة حول تسليحها للمتمردين أو تسهيلها مرور مقاتلين أجانب ليتوجهوا إلى سوريا للانضمام إلى فصائل لها صلة بالقاعدة، منها الدولة الإسلامية في العراق والشام وجبهة النصرة.
CİHAN
Son Guncelleme: Tuesday 22nd October 2013 06:00
  • Ziyaret: 3600
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0