حلم "السلام" يزيد الاستثمارات بأربعة أضعاف في شرق وجنوب شرق تركيا

Monday 1st July 2013 12:00 Kategori جدول أعمال
MERSİN (CİHAN)- قال وزير الاقتصاد التركي "ظفر جاغلايان" إن بلاده لن تعود إلى الوراء ولو خطوة واحدة في مجال النجاحات التي حقّتها على مدار العقد الأخير تحت رئاسة حزب العدالة والتنمية، منوّهًا بأن تركيا ستطير وستنطلق نحو آفاق المستقبل في حال تمكّنها من تسوية قضية الإرهاب التي تتمثّل حاليًا في منظمة حزب العمال الكردستاني.

وأضاف جاغلايان، أثناء اجتماع له في مدينة مرسين الساحلية، بأن كافة الجهود الداخلية والخارجية الرامية إلى زعزعة استقرار البلاد عن طريق إثارة الفتن والصراع بين طوائف المجتمع المختلفة، وإلى هدم النظام الاقتصادي الذي يتمتّع بالرصانة والمتانة، ستبوء بالفشل، مشيرًا إلى أن ما حققته بلاده من تقّدم ملحوظ في كافة المجالات في الآونة الأخيرة بدأ يزعج "البعض"، لذا يسعوْن بكل ما يملكون من قوة إلى إعاقة إتمام عملية السلام التي بدأتها السلطات المعنية مع منظمة الكردستاني.

وذكّر جاغلايان بأن أخبار استشهاد الجنود قد انقطعت منذ أن انطلقت مفاوضات السلام قبل ستة أشهر تقريبًا، وبدأت المشاريع الاستثمارية تشهد زخمًا كبيرًا بمجرّد "حلم السلام"، لافتًا إلى مضاعفة الاستثمارات بأربعة أضعاف خلال الشهور الخمسة الأولى من العام الحالي قياسًا على الفترة نفسها من العام المنصرم.

وشدّد وزير الاقتصاد التركي على أن كل شاب عاطل عن العمل مرشّح للانضمام إلى المنظمة الإرهابية، وتابع بأن قطاع الأيدي العاملة في كل من مدن شرق وجنوب شرق تركيا، وفي مقدمتها شانلي أورفة وديار بكر وموش وسعرت وباطمان، قد شهد ارتفاعًا كبيرًا يقدّر بنحو %600 أو %700 بفضل نظام الحوافز الذي ينفّذونه في تلك المنطقة، وهذا هو السبب الذي يقف وراء تحرّك بعض القوى الداخلية والخارجية لإثارة الصراع وإيقاع الفتنة والبغضاء بين أطياف المجتمع المختلفة، على حد قوله.



اضغط هنا لمشاهدة الفيديو


CİHAN