حركة الخدمة تدفع ثمن عدم انصياعها للحزب الحاكم

Friday 27th June 2014 01:00 Kategori جدول أعمال
İSTANBUL (CİHAN)- أكد عضو البرلمان التركي المستقلّ عن مدينة "كوتاهيا" "إدريس بال" أن حركة الخدمة المسترشدة بفكر العلامة والمفكر الإسلامي "فتح الله كولن"، تدفع ثمن عدم انصياعها لحزب العدالة والتنمية الحاكم وحكومة "رجب طيب أردوغان"، خاصةً بعد الكشف عن فضائح الفساد والرشوة التي طالت حتى أفراد أسرة أردوغان ذاته.

فقد أوضح النائب إدريس بال في مؤتمر صحفي أن ما تتعرض له حركة الخدمة من حملات دعاية سوداء وتشويه تنتج عن رفضها الانصياع للحزب الحاكم وحكومة أردوغان والتستر على فضائح الرشوة والفساد التي طالت عددًا من المسئولين والوزراء، مندّداً بالحملات والمخططات الرامية إلى القضاء على حركة الخدمة والقبض على أعضائها ومحاولة إلصاق تهمة مختلَقة بهم ثم البحث عن أدلة إدانة لا أساس لها من الصحة.

كما شَّدد "بال" على أن ما تمرُّ به البلاد في هذه الفترة من قمع للحريات والتعدي على الحقوق ومحاولات التأثير على الأجهزة القضائية، لم تشهده البلاد في أحلك عصورها، حتى في فترات الانقلاب التي عاشتها في القرن الماضي.
CİHAN
Son Guncelleme: Friday 27th June 2014 01:00
  • Ziyaret: 5022
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0