نائب الرئيس العام للعدالة والتنمية: إيران هي التي تقف وراء "الداعش"

Saturday 14th June 2014 03:00 Kategori جدول أعمال
İSTANBUL (CİHAN)- طرح الخبير الإستراتيجي ونائب الرئيس العام لحزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا "ياسين أقطاي" مجموعة من التساؤلات حول الظهور المفاجئ والنمو المتطرد لنفوذ تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (الداعش)، موضحًا ضرورة تلقيها دعمًا من إحدى الدول التي لها مصالح وراء تحركات الجماعات المسلحة الإرهابية، مشيراً إلى وجود أمارات قوية تدل على أن تلك الدولة هي إيران؛ الداعم الأكبر لحزب البعث السوري الحاكم.

وأعرب أقطاي عن اندهاشه الشديد من قوة ونفوذ تنظيم الداعش الإرهابي في المنطقة وتمكنها من الدخول إلى الأراضي العراقية هربًا من قوات نظام الأسد وانحصارها في الحدود التركية، مشبهًا الأمر بالظهور المفاجئ لـ"حركة طالبان" في أفغانستان وسيطرتها على ربوع البلاد بقوة السلاح.

وأكد ياسين أقطاي؛ نائب الرئيس العام لحزب العدالة والتنمية المسؤول عن العلاقات الخارجية، أن إيران هي من تقف وراء تنظيم الداعش وتقدم له الدعم، بصفتها الحليف الأكبر لحزب البعث السوري في المنطقة، وأن دوره (الداعش) في سوريا ليس مواجهة قوات الأسد وتدعيم قوات المعارضة، وإنما دوره تدعيم قوات بشار الأسد في مواجهة جبهة النصرة التي أعلنت في وقتٍ سابق عن موقفها المعارض للداعش.
CİHAN
Son Guncelleme: Saturday 14th June 2014 03:00
  • Ziyaret: 4309
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0