إسرائيل تعتقل 40 من حماس في الضفة على خلفية اختطاف المستوطنين
بينهم نواب وقيادات بحماس على رأسهم رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني عزيز دويك
 

قال مركز "أحرار لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان" إن الجيش الإسرائيلي اعتقل نحو 40 قياديا وناشطا من حركة حماس في الضفة الغربية، فجر اليوم الاثنين، على خلفية اختفاء 3 مستوطنين الخميس الماضي.

وأوضح مدير المركز فؤاد الخفش في بيان، وصل الأناضول نسخة منه، إن حملة الاعتقالات طالت نواب في المجلس التشريعي وقيادات من حركة حماس ونشطائها، وتركزت في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية.

وبين الخفش أن المعلومات الأولية تفيد باعتقال نحو أربعين مواطنا من حماس، من بينهم نواب عن الحركة بالمجلس التشريعي وهم رئيس المجلس عزيز دويك، والنواب باسم الزعارير، وعزام سلهب، ومحمد الطل، ومحمد ماهر بدر.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من حركة حماس ولا من الحكومة الإسرائيلية حول ما ذكره المركز.

ومنذ مساء الجمعة الماضية، اعتقلت إسرائيل 113 فلسطينيا، معظمهم من حركة "حماس"، من مدن وبلدات الضفة الغربية، بحثا عن معلومات عن المستوطنين، وفقا لما ذكره الجيش الإسرائيلي مساء أمس الأحد، وبخلاف اعتقالات اليوم.

ولم تعلن أي جهة فلسطينية، مسؤوليتها عن اختفاء المستوطنين، لكن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، حمّل اليوم، حركة "حماس" المسؤولية، وهو ما رفضته حماس.

ورغم عدم إعلان حماس، مسؤوليتها عن اختطاف المستوطنين، إلا أن سكان قطاع غزة، يخشون شنّ إسرائيل عدوانا محتمّلا، خاصة بعد أن اتهم رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، الحركة بالوقوف وراء عملية الاختطاف.

واستنادا إلى اتفاق مصالحة بين فصائل منظمة التحرير و"حماس"، أدت حكومة توافق فلسطينية من شخصيات غير فصائلية (مستقلة) اليمين الدستورية أمام الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، في الثاني من الشهر الجاري.

وبينما أعربت الولايات المتحدة أنها ستتعامل مع هذه الحكومة وتراقب أدائها، ترفض إسرائيل الاعتراف بها، وتصف حركة "حماس" بأنها "منظمة إرهابية"، وتدعو المجتمع الدولي إلى عدم التعامل مع تلك الحكومة.


AA
Son Guncelleme: Monday 16th June 2014 06:09
  • Ziyaret: 4832
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0