مقتل 4 مخطتفين لبنانيين و"داوود أوغلو" يتصل بأسرة التركي المختطف

وبحسب المعلومات الوادرة من مصادر ديبلوماسية، فقد أعرب "داوود أوغلو" خلال اتصاله مع عائلة "تكين" على أنه مهتم شخصياً بقضيته، مؤكداً لهم على قناعته المطلقة بإطلاق سراح ابنهم في أقرب وقت.

ومن ناحية أخرى، أعلن الناطق الإعلامي باسم الجيش السوري الحر في منطقة "إعزاز" في ريف حلب "محمّد نور"، أن قصف قوات الجيش السوري النظامي للمنطقة، أدى إلى مقتل مقتل 4 لبنانيين وجرح 7 آخرين، كانوا قد اختطفوا على يد عناصر الجيش السوري الحر في شهر حزيران الماضي، واشترطت المجموعة الخاطفة اعتذار "السيد حسن نصر الله"، الأمين العام لحزب الله اللبناني المؤيد للنظام السوري، مقابل إطلاق سراح المخطوفين

وبالمقابل، قامت مجموعة من المسلحين التابعين لعشيرة "المقداد" اللبنانية باختطاف 20 شخصاً، ادعت أنّهم معارضون سورييون وعناصر من الجيش الحر، وبينهم مواطنٌ تركي يدعى "آيدين طوفان تيكين"، ونشرت مقاطع مسجلة تظهر فيها صورهم على قناة الميادين التلفزيونية. واعتبرت أنّ هذه العملية جاءت ردّاً على اختطاف أحد أبنائها في سوريا، ويدعى "حسن المقداد" على يد عناصر الجيش السوري الحر، وطالبت بالإفراج عنه مقابل إطلاق سراح الرهائن.

Son Guncelleme: Thursday 16th August 2012 09:26
  • Ziyaret: 5286
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0