اجتماع تقييمي برئاسة رئيس الوزراء
نظم في مدينة اسطنبول اجتماع برئاسة رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان لتقييم الوضع الاقتصادي في البلاد.

وتناول الاجتماع التطورات التي تشهدها الاسواق المالية المحلية والعالمية على حد سواء وتوقعات المرحلة المقبلة.

وشارك في الاجتماع الذي استمر زهاء اربع ساعات نائب رئيس الوزراء علي باباجان، ووزير الاقتصاد ظفر جاغليان، ووزير التنمية جودت يلماز، ووزير المالية محمد شيمشك.

وتمخض عن الاجتماع قرار يقضي بمواصلة الاصلاحات وتطبيق السياسات التي من شانها ان تساهم في الاستقرار المالي الذي يهدف بدوره الى استقرار اسعار البنك المركزي دون التنازل عن الانضباط المالي.

وجاء في البيان الصادر عن رئاسة الوزراء ما يلي :

" ان الاسواق المالية التركية المندمجة الى حد كبير مع الاسواق المالية العالمية، شهدت تقلبات مماثلة للدول النامية الاخرى في مجال سعر صرف العملات الصعبة، ومؤشرات البورصة وتكلفة الديون الداخلية والخارجية نتيجة الاحداث التي شهدتها في الفترة الاخيرة، او التطورات التي شهدها على المستوى العالمي".

وان مؤسساتنا وعلى راسها البنك المركزي، خطت خطوات مناسبة ومنسقة في الوقت المناسب بهدف التقليل من الانعكاسات السلبية للتطورات التي اثرت على كافة الدول النامية، على تركيا.

كما ان الاصلاحات الجذرية المطبقة في القواعد الاقتصادية لتركيا، تعتبر من العناصر الاساسية في تامين استقرار الانعكاسات في اقل مستوياتها".
Son Guncelleme: Monday 15th July 2013 09:43
  • Ziyaret: 4588
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0