انفجار في غازي عينتاب

لطخ الخونة عيد الفطر المبارك بالدماء.

اذ انفجرت سيارة مفخخة في محطة للحافلات بالقرب من مديرية امن قضاء الشهيد كامل في غازي عينتاب، مما اسفر عن مقتل 8 اشخاص احدهم طفل، واصابة 66 شخصا بجراح اصابة 9 منهم خطرة.

اضافة الى ذلك تسبب الانفجار باحتراق 4 مركبات كانت موجودة في المنطقة ، اضافة الى تحطم نوافذ البيوت والمحلات الموجودة في المنطقة.

ومن المتوقع ان يكون الهجوم قد نفذ باستخدام قنبلة موقوتة وضعت داخل المركبة.

وبعد الانفجار مباشرة، تجمع حشد غفير في مكان الحادث ورددوا شعارات معادية للارهاب.

وتم تشكيل مكتب ازمات برئاسة وزيرة الاسرة والسياسات الاجتماعية المتواجدة في غازي عينتاب فاطة شاهين، وافادت الوزيرة ان المعلومات المؤكدة عن الهجوم ستظهر نتيجة التحقيقات الاستخباراتية والفنية.

وبعد هذا الهجوم الدنيء توجه نائب رئيس الوزراء بشير اطلاي ونائب زعيم حزب العدالة والتنمية حسين جليك الى غازي عينتاب.

وافيد ان رئيس الجمهورية عبدالله جول يتابع الوضع عن كثب.

وتزود جول بمعلومات عن الانفجار الذي وقع في غازي عينتاب بعد الاتصال هاتفيا بالمحافظ اردال اتا، ورئيس البلدية الكبرى عاصم غوزال بي.

ومن جانب اخر افيد ان رئيس الوزراء اردوغان اتصل هاتفيا بكل من وزير الداخلية ادريس نعيم شاهين ووزيرة الاسرة والسياسات الاجتماعية فاطمة شاهين ونائب زعيم حزب العدالة والتنمية حسين جليك وتزود بمعلومات عن الحادث، وافيد انه يتابع الوضع عن كثب.

Son Guncelleme: Tuesday 21st August 2012 02:09
  • Ziyaret: 6053
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0