الجيش التركي يجري تدريبات بالدبابات قرب الحدود السورية
الخارجية التركية: سوريا الجديدة يجب ان تكون خالية من أي جماعة أو منظمة ارهابية ومتطرفة



اسطنبول (رويترز) - قال مسؤولون أتراك إن الجيش التركي أجرى تدريبات بالدبابات قرب الحدود السورية يوم الأربعاء في خطوة تبرز قلق أنقرة من الوضع الأمني على الحدود مع اتساع نطاق الصراع على الجانب الآخر من حدودها الجنوبية.

وأجريت التدريبات بعد سلسلة عمليات نشر للجيش التركي في المنطقة بسبب تصاعد العنف في سوريا. ولا يوجد ما يشير الي أن القوات التركية ستعبر الحدود.

وقالت وكالة الأناضول للأنباء إن حوالي 25 دبابة شاركت في التدريبات في منطقة نصيبين في إقليم ماردين على بعد كيلومترين فقط من الحدود السورية ونقلت عن محافظ ماردين قوله إن التدريبات ستستمر بضعة أيام.

وأكد مراد جيرجين المسؤول في نصيبين في مكالمة هاتفية إجراء التدريبات بالمنطقة لكنه امتنع عن ذكر تفاصيل.

وتقع مدينة القامشلي السورية قبالة نصيبين في الجانب الاخر من الحدود. وينتاب أنقرة قلق من أنباء بأن جماعة كردية مرتبطة بحزب العمال الكردستاني تسيطر على مناطق كردية في شمال سوريا.

وتحذر تركيا العضو في حلف شمال الأطلسي من أن أي هجوم يصدر عن وجود لحزب العمال الكردستاني في شمال سوريا من الممكن ان يعطيها مبررا للتدخل. وقصفت انقرة مرارا أجزاء من شمال العراق شبه المستقل وأرسلت قوات إلى هناك حيث توجد معسكرات لحزب العمال الكردستاني.

وقالت وزارة الخارجية التركية في بيان ان وزير الخارجية أحمد داود اوغلو أثار مسألة فقدان الحكومة السورية السيطرة على اراضي اثناء محادثات مع مسعود البرزاني رئيس حكومة اقليم كردستان العراقي.

واضاف البيان قائلا "أي محاولة لاستغلال الفراغ في السلطة من جانب اي جماعة او منظمة عنيفة ستعتبر تهديدا مشتركا ينبغي التصدي له بشكل مشترك. سوريا الجديدة يجب ان تكون خالية من أي جماعة أو منظمة ارهابية ومتطرفة."

وكثيرا ما ضغطت أنقرة على حكام كردستان العراق لاتخاذ خطوات ضد حزب العمال الكردستاني.

وسيطغى الصراع في سوريا على اجتماع للمجلس العسكري الأعلى التركي يستمر اربعة ايام بدأ يوم الاربعاء. وينعقد المجلس برئاسة رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان ويضم كبار القادة العسكريين مرتين سنويا لبحث الترقيات في الجيش وحالات التقاعد والإقالة.

وتزامنت التدريبات العسكرية مع اشتباكات كثيفة بين الجيش وحزب العمال الكردستاني إلى الشرق حول بلدة شمدينلي التي تقع على الحدود الجبلية مع العراق وإيران.

وتقول تقارير لوسائل اعلام إن ما يصل إلى 40 من مقاتلي حزب العمال الكردستاني قتلوا في اشتباكات هناك على مدى الأسبوع المنصرم.

وفي اشتباك منفصل في إقليم ديار بكر قالت مصادر أمنية إن جنديين قتلا في معركة بالأسلحة النارية مع مقاتلي حزب العمال الكردستاني اليوم قرب بلدة ليجة.
Son Guncelleme: Thursday 2nd August 2012 11:41
  • Ziyaret: 6148
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0