اختتام أولمبياد لندن بحفل استعراضي مدهش

 وجرى تسليم شعلة الأولمبياد إلى مدينة "ريودي جانيرو" البرازيلية، التي تستضيف البطولة عام 2016.

واستمر الحفل نحو 3 ساعات، وأداره المدير الفني للحفل "كيم كافين"، وبدأ عندما دقت ساعة "بيغ بين" معلنة التاسعة مساء، حيث استحضرت مجسمات لأشهر معالم لندن، مثل ساعة بيغ بين وجسر تاور ولندن آي، ورافق العرض عزفاً للموسيقا الانكليزية وتطورها منذ 50 عاما.

وبعد انتهاء العرض الذي تناول جزءاً من تاريخ إنكلترا، بدأ استعراض الدول المشاركة في الأولمبياد يتقدمهم رياضيوها، الذين رفعوا أعلام بلادهم، حيث رفع لاعب التايكوندو التركي "سرفت تازيغول"، الحاصل على ذهبية في البطولة علم بلاده، بينما حمل علم جنوب أفريقيا العداء الجنوب افريقي "أوسكار بوستريوس"، الذي شارك في الأولمبياد برجلين اصطناعيتين.

وسلّم رئيس بلدية لندن "بوريس جونسون" علم الأولمبياد لرئيس اللجنة الأولومبية الدولية "جاكوس روج"، الذي سلّم بدوره العلم لرئيس بلدية ريودي جانيرو "إدواردو بيس"، حيث ستستضيف بلاده عام 2016 الأولمبياد المقبلة، في الوقت الذي قدم استعراض يرمز للبرازيل، رافقه عزف للنشيد الوطني البرازيلي ومشاركة "بيليه" أبرز لاعب كرة قدم في العالم البرازيلي.

وشهد الحفل الذي شارك فيه نحو 70 ألف متطوع آخر، مراسم تتويج للفائزين بذهبية ماراثون الرجال، وأعقب ذلك توزيع الرياضيين الفائزين بالدهبيات للورود إلى الحضور، الذي ضم شخصيات سياسية وفنية ورياضية شهيرة في العالم، يتقدمهم رئيس وزراء إنكلترا "ديفيد كاميرون" وعقيلته.

Son Guncelleme: Monday 13th August 2012 11:03
  • Ziyaret: 5989
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0