العاهل السعودي يبحث مع البشير التطورات الإقليمية والدولية
في ثالث لقاءات دبلوماسية العشر الأواخر

عقد العاهل السعودي الملك "سلمان بن عبد العزيز آل سعود"، في قصر الصفا بمكة المكرمة اجتماعًا، مساء أمس الثلاثاء، مع الرئيس السوداني "عمر حسن البشير"، تناول خلاله العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وقالت وكالة الأنباء السعودية، "إنه جرى خلال الاجتماع استعراض آفاق التعاون بين البلدين الشقيقين إضافة إلى بحث تطورات الأحداث على الساحتين الإقليمية والدولية".

جاء اللقاء بعد يوم واحد من أداء البشير مناسك العمرة.

ويعد لقاء العاهل السعودي بالبشير، الثالث في إطار ما بات يعرف بدبلوماسية العشر الأواخر بمكة المكرمة.

وتتحول مكة المكرمة خلال العشر الأواخر من رمضان إلى وجهة دينية وسياسية يقصدها المسلمون من كافة أصقاع الأرض لأداء العمرة والاعتكاف، فيما يعتبرها الساسة والقادة فرصة لأداء العمرة إلى جانب لقاء العاهل السعودي.

واعتاد ملوك السعودية أن يقضوا العشر الأواخر في مكة المكرمة بالقرب من بيت الله الحرام، حتى أضحت استقبالاتهم للقادة والزعماء خلال تلك الفترة تعرف بما يسمى بـ"دبلوماسية العشر الأواخر".

وبدأت دبلوماسية العشر الأواخر لهذا العام، بلقاء جمع العاهل السعودي مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، تبعه لقاء الملك سلمان برئيس الوزراء الباكستاني "نواز شريف".


AA
Son Guncelleme: Wednesday 15th July 2015 12:43
  • Ziyaret: 5248
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0