واشنطن تدعو القاهرة للإفراج عن مرسي
دعت الولايات المتحدة امس الجمعة السلطات المصرية الى الافراج عن الرئيس السابق محمد مرسي الموقوف منذ عزله في الثالث من يوليو



واكدت المتحدثة باسم الخارجية الاميركية جينيفر بساكي ان الولايات المتحدة تؤيد دعوة المانيا الى الافراج عن مرسي وتعبر "علنا" عن هذا الطلب. وكانت المتحدثة باسم الخارجية دانت في الايام الماضية الاعتقالات التعسفية لكنها رفضت القول ما اذا كانت الادارة الاميركية تطالب بالافراج عن مرسي.
وقالت "اعربنا عن قلقنا منذ البداية في شان اعتقاله، في شان اعتقالات سياسية تعسفية لافراد في الاخوان المسلمين".
واضافت بساكي "نواصل المطالبة بان يلقى المعتقلون معاملة حسنة. لا نزال نعتبر تلك الاعتقالات اعتقالات سياسية ولا نزال نعتقد انه ينبغي الافراج" عن المعتقلين.ولفتت الى ان السفيرة الاميركية في القاهرة ان باترسون التقت الرئيس المصري الانتقالي عدلي منصور. واضافت ان السلطات الانتقالية المصرية "اعدت مشروعا لكن ما نريد ان نراه هو التقدم باتجاه عملية (ديمقراطية) منفتحة".وتابعت المتحدثة "في حين نقر بان الرئيس مرسي تم انتخابه ديموقراطيا فان هذا الامر يتجاوز ما حصل في صناديق الاقتراع. ان غالبية العمليات الانتقالية الديموقراطية تستغرق اعواما لتتجذر وتستقر، وخصوصا بعد عقود من النظام الديكتاتوري". ودعت المانيا مصر الجمعة الى وضع "حد لكل الاجراءات التي تحد من حرية تحرك" مرسي.
واعلنت السلطات المصرية الجديدة ان الرئيس المعزول "في مكان امن" و"يتلقى معاملة حسنة"، علما بانه لم يظهر علنا منذ توقيفه في غمرة عزله في الثالث من يوليو. وامر القضاء المصري الاربعاء بتوقيف المرشد العام للاخوان المسلمين بعد اعمال عنف دامية في القاهرة الاثنين.ودعا مناصرون ومناهضون لمرسي الى التظاهر في القاهرة في اول جمعة من شهر رمضان.
Son Guncelleme: Saturday 13th July 2013 10:37
  • Ziyaret: 5021
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0