سفير روسيا بالأمم المتحدة يقدم مشروعا إنسانيا خاصا بشرق أوكرانيا
قدم سفير روسيا بالأمم المتحدة مشروعا إنسانيا خاصا بشرق أوكرانيا، خلال جلسة مغلقة عقدها مجلس الأمن الدولي مساء الاثنين بشأن أوكرانيا.

وقال رئيس مجلس الأمن الدولي السفير فيتالي تشوركين، مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة والذي تولت بلاده الرئاسة الدورية لأعمال المجلس بداية من شهر يونيو/ حزيران الجاري، إن بلاده وزعت قبل ساعات على أعضاء المجلس مشروع قرار يتضمن اقتراحا عاجلا لإنشاء ممرات إنسانية في شرق أوكرانيا.

وأشار رئيس مجلس الأمن في تصريحات للصحفيين عقب انتهاء جلسة المشاورات المغلقة التي عقدها المجلس، إلى أن "بعض الدول الأعضاء بالمجلس أظهرت دعما قويا لمشروع القرار، فيما طرحت بعض الدول الأخرى عددا من الأسئلة حوله"، دون ذكر أسماء أي منهما.

ويدعو مشروع القرار، بحسب تشوركين، إلى "تقديم كل المساعدة لأنشطة الصليب الأحمر الدولي والمنظمات الإنسانية الأخرى في جنوب شرق أوكرانيا".

ويطالب مشروع القرار أيضا بـ"وقف عمليات الجيش الأوكراني في الشرق، ووقف إطلاق النار، وكذلك فتح مفاوضات بين الطرفين".

وأضاف السفير الروسي في تصريحاته قائلا "تقوم القوات الأوكرانية حاليا بحملة عسكرية مستمرة في شرق أوكرانيا، وهناك قرى عديدة تخضع للحصار المفروض عليها من القوات الأوكرانية".

ونوه السفير الروسي إلى أن مشروع القرار يهدف بالأساس إلى "إنهاء المعاناة الإنسانية للمدنيين في شرق أوكرانيا"، معربا عن أمله في أن يلقى مشروع القرار دعم جميع الدول الأعضاء بالمجلس.

وقدر فيتالي تشوركين أعداد المدنيين الذين في حاجة إلى مساعدات انسانية في شرق أوكرانيا حاليا بنحو 7 ملايين شخص.

وقال للصحفيين إن "مشروع القرار يطالب بوقف اطلاق النار وفتح ممرات انسانية يستطيع المدنيون أن يغادروا من خلالها بشكل آمن".

وردا علي سؤال بشأن عدم تضمين مشروع القرار أي اشارة الي سيادة أوكرانيا ووحدة أراضيها واستقلالها الوطني، رد السفير الروسي قائلا "اذا دخلنا في الأمور السياسية فسوف يفقد مشروع القرار جوانبه الإنسانية".

وحول عرقلة روسيا خلال الشهور القليلة الماضية لأربعة مشاريع قرارات في مجلس الأمن بشأن سوريا، في الوقت الذي تقدمت فيه اليوم بمشروع قرار انساني حول أوكرانيا، قال السفير الروسي "نحن لم نعرقل اقامة أي ممرات انسانية سواء في سوريا أو في أي مكان من العالم".

وأردف رئيس مجلس الأمن قائلا "لابد من وقف العنف في أوكرانيا، وهذا هو السبب الذي دعا بلادي لتقديم مشروع هذا القرار إلى مجلس الأمن".

وفي السياق نفسه، استنكر بشدة المندوب الأوكراني الدائم لدى الأمم المتحدة السفير يوري سيرجييف تقديم روسيا مشروع القرار إلى مجلس الأمن.

وفي حديث مع الصحفيين عقب انتهاء السفير الروسي من تصريحاته، اتهم السفير الأوكراني روسيا بارتكابها عملا "غير أخلاقي" عبر تقديمها مشروع القرار.

وتساءل السفير يوري سيرجييف أمام الصحفيين قائلا "كيف يمكن لدولة قامت باحتلال جزء من أراضي دولة أخرى أن تأتي اليوم وتقدم مثل هذا المشروع؟".


AA
Son Guncelleme: Tuesday 3rd June 2014 10:00
  • Ziyaret: 5475
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0