داوود أوغلو: التصريحات الإيرانية أساءت لعلاقات البلدين
قال وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو، اليوم، إن التصريحات الرسيمة الإيرانية الأخيرة غير مقبولة، في الوقت الذي أعلن فيه، أن أنقرة ستعمل ما بوسعها، لإطلاق سراح المختطفين الإيرانيين في سوريا.

وأضاف داود أوغلو، في مؤتمر صحفي، قبيل مغادرته أنقرة، متوجهاً إلى ميانمار، أن التصريحات الأخيرة للمسؤولين الايرانيين، أساءت للعلاقات بين البلدين، مشيراً إلى ضرورة أن يفكر هؤلاء المسؤولين، قبيل إعطائهم أية تصريحات، قد تضر بالعلاقات المشتركة، بالرغم من أن أية دولتين، قد تختلفان في وجهات النظر حول قضايا معينة.

وكشف داود أوغلو، أن تركيا تسعى للوصول إلى المحتجزين الإيرانيين في سوريا، وستعمل على إطلاق سراحهم، وفق المبادئ الإنسانية، التي تتعامل بها الحكومة التركية، حيث أنها تفرق بين الوضع الإنساني، والوضع السياسي، مع أية دولة كانت.

وحمّل داود أوغلو النظام السوري، مسؤولية إراقة الدماء في سوريا، من خلال استخدامه العنف المفرط، ضد المعارضة، ومختلف أنواع الأسلحة في قتالهم، لافتاً إلى أن الوضع الحالي، ناجم عن استخدام النظام للعنف المتزايد، وما تبعه من رد فعل على ذلك.

يذكر أن وزير الخارجية الإيراني، علي صالحي، قام بزيارة، أمس الثلاثاء، إلى أنقرة، بحث فيها الملف السوري، وأزمة المحتجزين الإيرانيين، وسبقت الزيارة تهديدات لقادة عسكريين، موجهة إلى تركيا، الأمر الذي ادانته الخارجية التركية في بيان رسمي.

Son Guncelleme: Wednesday 8th August 2012 12:17
  • Ziyaret: 6107
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0