تفقدات وزير الخارجية داودأوغلو و قرينة و كريمة رئيس الوزراء أردوغان في ميانمار
يجري وزير الخارجية أحمد داودأوغلو و قرينة رئيس الوزراء أمينة أردوغان و كريمته سُمية أردوغان تفقدات في ميانمار.

و تحدث السيدة أمينة أردوغان قائلة " إن وحشية كبيرة أرتكبت في ميانمار. ومن المؤلم جدا إرتكاب هذه الوحشية بإسم الدين. ينبغي على العالم أجمع توجيه أنظاره إلى هذه المنطقة" .

فيما ذكروزير الخارجية داودأوغلو " يتعين أولا إيصال المساعدات إلى المنطقة قبل إجراء التحريات حول خلفية الأحداث التي جرت . إذ يتم لفت الأنظار إلى وجود أزمة شديدة في المنطقة في مجال الأغذية و الأدوية" .

وفي غضون ذلك تمت الإستجابة في تركيا لنداءات إغاثة مسلمي منطقة آراكان الذين تعرضون لمذابح و تطهير أثني .

فخلال يوم واحد زادت قيمة التبرعات المودعة في الحسابات المصرفية في تركيا لصالح مسلمي ميانمارمن مليون و 219 ألف ليرة تركية إلى مليونين و 184 ألف ليرة تركية.

هذا ولم ينسى الوزير داودأوغلو تفقد مقبرة الشهداء الأتراك في ميانمار التي كانت تحت السيادة البريطانية و تدعى بورما و التي نُقل إليها 12 ألفا من الجنود العثمانيين الذين أُسروا إبان الحرب العالمية الأولى. كما تفقد داودأوغلو المخيمات التي يقيم فيها المسلمون و البوذيون في منطقة آراكان.
Son Guncelleme: Friday 10th August 2012 11:40
  • Ziyaret: 5883
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0