"غل": علينا أن نتماسك لنحمي بلدنا من الفتنة والتفكك
شدد الرئيس التركي "عبد الله غل" على "ضرورة تماسك كافة أطياف الشعب التركي، واحتضانهم وطنهم، حتى نقيه الفتنة، والتفكك"، مضيفا "لأننا إذا لم نفعل ذلك، فالأمثلة بادية أمامنا، في دول الجوار، التي تشهد صراعات، أدت إلى تفككها، وتدميرها".

جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها الرئيس التركي، مساء اليوم الجمعة، عقب مشاركته في حفل إفطار جماعي، مع قدامى المحاربين الأتراك، وأسر، وعائلات الشهداء، الذين استضافهم في القصر الرئاسي، بالعاصمة "أنقرة".

وأوضح "غل" أن "الدولة التركية عازمة على مواصلة الجهود المبذولة، من أجل إتمام "مسيرة السلام"، "حتى نحول دون شق الصف التركي بسبب الإرهاب الأسود، الذي كلف البلاد كثيرا على مدار عقود مضت"، مضيفا "سنصبح دولة قوية، ومتحدة، يحترم فيها بعضنا بعضا".

وتابع قائلا: "قد نكون مختلفين في وجهات النظر فيما بيننا، وهذا أمر طبيعي لاختلاف الثقافات، التي تعيش على هذه الأرض، لكن المهم ألا تتطور تلك الخلافات، وتخرج عن بعدها الحقيقي، وتتحول إلى صراعات لا داعي لها، لأي سبب كان، علينا أن نتكاتف جميعا من أجل حماية وحدتنا، واستقرارنا، وليس العكس".

وذكر أن الشهداء، والمحاربين الأتراك، قدموا الكثير، والكثير من أجل سلامة بلادهم، وشعبهم، وأمنهم جميعا، مضيفا "لقد قاموا ببطولات عظيمة، سجلها التاريخ بأحرف من ذهب، ونحن، والشعب التركي مدينون لهم جميعا بالشكر الوفير".

ولفت الرئيس التركي إلى أن هذا الإفطار يعتبر الأخير الذي يجريه كرئيس للدولة، على اعتبار أن مدته الرئاسية تنتهي بحلول نهاية شهر آب/أغسطس المقبل، مضيفا "فعلى مدار (7) أعوام، التقيت بكم (8) مرات على مائدة الإفطار في شهر رمضان، لكني على ثقة أن الرئيس الجديد، سيداوم على هذه العادة، ويدعوكم لإفطار جماعي في هذا القصر".


AA
Son Guncelleme: Saturday 12th July 2014 12:56
  • Ziyaret: 4091
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0