"تيكا" تهدي فلسطين مدرستها السادسة في نابلس
افتتحت وزارة التربية والتعليم الفلسطينية، بالتعاون مع وكالة التعاون والتنمية التركية "تيكا"، اليوم الأحد، مدرسة "نابلس" التركية الأساسية للبنات في محافظة نابلس شمالي الضفة الغربية.

وحضر حفل الافتتاح مدير عام تيكا "سردار تشام"، والقنصل التركي في القدس مصطفى سارنيج وزير التربية والتعليم الفلسطينية خولة الشخشير، وممثلين عن مؤسسات فلسطينية، وجمع من الأهالي.

وقال سردار تشام، في كلمة له خلال الحفل اليوم، "نفتتح المدرسة السادسة في فلسطين، ونأمل أن تسفر النقاشات مع الحكومة الفلسطينية لتقديم المزيد من الدعم حسب الاحتياجات التي يحتاجها الشعب الفلسطيني".

وأضاف "اليوم نحتفل بهذه المدرسة وقريبا سنحتفل بمشاركة رئيس الجمهورية رجب طيب أردوغان بافتتاح مدرسة الفاطمية بنابلس، التي نعمل على إعادة ترميمها".

وقال "اليوم أنقل لكم تحية رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء (داود أوغلو)، و77 مليون تركي، يحبون فلسطين".

وقالت وزير التربية والتعليم الفلسطينية الشخشير، للأناضول على هامش الافتتاح، إن المدرسة تعد نموذجا للتعاون الفلسطيني التركي، مشيرا إلى أن الجانب التركي قدم مساعدات قدرها نحو 10 ملايين دولار لترميم وإصلاح مدارس في قطاع غزة عقب العدوان الإسرائيلي.

وأضافت "هذا التعاون يساهم في بنية الشعب الفلسطيني الذي عانى سنوات طويلة وما يزال تحت الاحتلال".

من جانبها أبدت مديرة المدرسة نادرة دروزة سعادتها وقالت للأناضول "نحن نفتخر بهذا الصرح الكبير".

وأضافت "تم تجهز المدرسة المكونة من ثلاثة طوابق، وتحتوي على 18 شعبة مدرسية وتضم 119 طالبة من الصفوف الأول حتى العاشر".

ومضت بقولها "تم تجهيز ساحات وملاعب، ومختبرات حاسوب وكيمياء، وصالة رياضية، حسب أعلى المواصفات".

وقالت شيماء القدومي الطالبة في الصف العاشر للأناضول "توفر لنا المدرسة كل كا نحتاجه، من خدمات ومعدات وتجهيزات مدرسية".

وأضافت، بينما كانت ترتدي الزي الفلسطيني التقليدي الى جانب زميلاتها، "نشكر تركيا، وكنا نحب تركيا".

من جانبه أكد سارنج استمرار بلاده بتقديم الدعم للشعب الفلسطيني، بمختلف الجوانب.

وقال "أنا كممثل لبلادي هنا أقول لكم انا معكم وسنواصل دعمكم في مختلف المحافظات، وبما تحتاجونه".

وأطلقت وزير التربية والتعليم على المدرسة اسم الشاعر التركي "نوريبكديل"، تقديرا لدوره في الأدب والدفاع عن القضية الفلسطينية.

وكان قدم بكديل كلمة تحدث فيها عن حبه وعشقه لفلسطين ومدينة القدس المحتلة، وتعلقه بالرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات.

وتخلل الحفل أغاني شعبية ورقصات الدبكة.

وتزيت أرجاء المدرسة بالأعلام الفلسطينية والتركية، وأعلام مؤسسة تيكا.


AA
Son Guncelleme: Monday 30th March 2015 10:26
  • Ziyaret: 6430
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0