"حمو آغا".. يدافع عن الديمقراطية التركية من أجل مستقبل 200 حفيد
دفاعاً عن مستقبل 56 من أولاده ونحو 200 من أحفاده، ندّد محمد أرسلان، رئيس غرفة زراعة منطقة بسميل بولاية دياربكر جنوب شرقي تركيا، مع عدد من المزارعين بمحاولة الانقلاب التي جرت مساء الجمعة الماضية في البلاد.

وأفاد مراسل الأناضول أنّ ارسلان وجموع المزارعين تجمعوا أمام مبنى غرفة الزراعة، ونددوا بالانقلاب الفاشل رافعين الأعلام التركية.

ولدى تصريحات أدلى بها باسم المزارعين، قال أرسلان الملقب بـ "حمو آغا" إنه "خرج لصون الديمقراطية، وإنّ محاولة الانقلاب الفاشلة ستسجل في الصفحات السوداء للتاريخ"، معرباً عن استنكاره الشديد للمحاولة ومطالباً بإنزال أقسى العقوبات على الانقلابيين الذي نعتهم بالخونة.

وأكّد حامو آغا أنه "لا يمكن لأي قوة القيام بالانقلاب على الرئيس والحكومة والبرلمان المنتخبين من قِبل الشعب"، مشيراً أنّ الكلمة الفصل في الأنظمة الديمقراطية للشعب.

وخلال تصريحه لمراسل الأناضول، أوضح "حمو آغا" أن تركيا عانت كثيراً من الانقلابات العسكرية، مبيناً أنه من أحد المتضررين من انقلاب عام 1980.

وفي 12 سبتمبر/ أيلول 1980، شهدت تركيا، انقلابا عسكريا قاده رئيس الأركان التركي الأسبق "كنعان أفرين" مع مجوعة من الضباط، أعقبه إقالة الحكومة وإلغاء البرلمان والأحزاب السياسية، فضلا عن اعتقال عشرات الآلاف.


AA
Son Guncelleme: Thursday 21st July 2016 12:16
  • Ziyaret: 3933
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0