عودة زعيم "السلام والديمقراطية" برسالة "قنديل" إلى تركيا

Tuesday 9th April 2013 04:00 Kategori جدول أعمال
ANKARA (CİHAN)- عاد زعيم حزب السلام والديمقراطية "صلاح الدين دميرطاش" من شمال العراق بالرسالة التي بعثها الكادر القيادي في منظمة حزب العمال الكردستاني الإرهابية بجبال قنديل في إطار الردّ على رسالة أوجلان الداعية إلى البدء في عملية الانسحاب من الأراضي التركية.

وكان دميرطاش ونائبان آخران من حزبه قد التقوا زعيم الكردستاني في محبسه بجزيرة إمرالي الواقعة قرب مدينة بورصا غرب تركيا في 3 من أبريل الجاري في إطار المحادثات الرامية إلى حل مشكلة الإرهاب، تسلّم الوفد عقب اللقاء رسالة أوجلان، وحملها يوم الجمعة المنصرم إلى قياديي الكردستاني في جبال قنديل المحاذية للحدود التركية الإيرانية العراقية، ومن ثم عاد إلى تركيا حاملاً رسالتهم تمهيدًا لإيصالها إلى أوجلان.

وذكرت تقارير إخبارية بأن الرسالة سيتسلّمها زعيم الكردستاني أوجلان في غضون أيام، وعلى الرغم من عدم الكشف عن محتوى الرسالة بعدُ إلا أن بعض الصحف نقلت عن الرئيس التنفيذي لاتحاد الجماعات الكردية (KCK) "مراد كارايلان" قوله "من غير الممكن الانسحاب من الأراضي التركية بترك الأسلحة، وذلك لأنه من الصعوبة بمكان إقناع أنصارنا بضرورة ذلك"، وزعمه بأن عملية مفاوضات السلام الجارية لا تتمتّع بعدُ بشرعية كافية في تركيا، وأن البرلمان التركي لم يتدخّل في الأمر كما ينبغي.

ويلفت بعض الخبراء إلى أن قياديي الكردستاني يحاولون الضغط على الحكومة التركية ووضعها أمام خيارين: إما ضمان برلماني، وإما الانسحاب بالأسلحة، سعيًا لإضفاء الشرعية على المنظمة، ثم الحصول على اعتراف دولي باعتبارها تمثّل كيانًا سياسيًّا معيّنًا في تركيا.
CİHAN
Son Guncelleme: Tuesday 9th April 2013 04:00
  • Ziyaret: 3041
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0