"نظرة أولاند إلى تركيا لا تختلف عن نظرة سلفه ساركوزي"

Monday 22nd April 2013 04:00 Kategori جدول أعمال
PARİS (CİHAN)- قال وزير الدفاع الفرنسي السابق "هيرفيه مورين" إن نظرة الرئيس الحالي "فرانسوا أولاند" إلى تركيا ومسألة حصولها على العضوية الكاملة بالاتحاد الأوروبي، لا تختلف عن نظرة سلفه "نيكولا ساركوزي".

وزعم مورين، الذي يشغل منصب رئيس حزب الوسط الجديد، في حديث خاص أدلى به لمراسل وكالة "جيهان" للأنباء في باريس، بأن وزير الخارجية الفرنسي "لوران فابيوس" يعارض وبشدة فكرة انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي.

ووجّه مورين سهام نقده إلى الآراء التي ترى أن الاتحاد الأوروبي كيان مسيحي لا مكان لتركيا فيه لهويتها الإسلامية، مؤكدًا على أن البلدان المسلمة التي انفصلت عن يوغسلافيا خلال العقدين السابقين، لها مكان في بنية الاتحاد الأوروبي.

وادّعى وزير الدفاع الفرنسي السابق أن الأتراك ليسوا على علمٍ بالأوضاع التي سيواجهونها إذا ما انضم بلدهم إلى الاتحاد الأوروبي، موضحًا بأن لدى معظم الأتراك تعصّبًا بخصوص القومية والوطنية، وهو ما يفسر رغبتهم في التنازل عن عضوية الاتحاد الأوروبي، نظرًا لتطبيق مئات القواعد واللوائح التي من شأنها المساس بسيادة الوطن من وجهة نظرهم، على حد وصفه.


اضغط هنا لمشاهدة الفيديو


CİHAN