وفاة سائق حافلة تركي هاجمته عناصر "الكردستاني" متأثراً بجراحه

Thursday 28th November 2013 02:00 Kategori جدول أعمال
ADANA (CİHAN)- ذكرت تقارير طبية اليوم، الأربعاء، أن سائق الحافلة التي هاجمتها عناصر منتمية لمنظمة حزب العمال الكردستاني الإرهابية بولاية "أضنة" جنوبي تركيا قبل عشرة أيام، توفي متأثراً بجراحه في المستشفى التي كان يتلقى العلاج به.

وكان "علي كوسه"، سائق حافلة لنقل الركاب تابعة لبلدية ولاية أضنة، تعرض لهجوم بالحجارة من قبل عدد من مناصري حزب العمال الكردستاني بينما كان يقود حافلته، فأصيب بحجر في رأسه، قبل أن يصطدم بشاحنة وهو يحاول الفرار بحافلته، ليصاب بجروح خطيرة ويخضع للعلاج بمستشفى "نمونه" في أضنة.

ولم يستطيع الفريق الطبي المعالج للسائق كوسه إنقاذ حياته بعدما أصيب بجروح غائرة وكسور مضاعفة في رأسه وأماكن متفرقة من جسده؛ إذ توفي في ساعة مبكرة من صباح اليوم.

وكانت السلطات الأمنية في أضنة قد أطلقت سراح ثلاثة أطفال تتراوح أعمارهم بين 13 – 14 عاماً، من مناصري حزب العمال الكردستاني، في انتظار المحاكمة بتهمة الهجوم على حافلة ركاب، ما أفضى إلى مصرع طفل في السادسة من عمره كان يقف خلف الحافلة أثناء الهجوم. CİHAN
Son Guncelleme: Thursday 28th November 2013 02:00
  • Ziyaret: 3164
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0