أردوغان يطالب الرئيس الفرنسي بالإفصاح عن لقاءاته بعناصر "الكردستاني"

Saturday 12th January 2013 02:00 Kategori جدول أعمال
ANKARA (CİHAN)- انتقد رئيس الوزراء التركي "رجب طيب أردوغان" تصريحات الرئيس الفرنسي "فرانسوا هولاند" التي ذكر فيها أنه كان يلتقي بشكل منتظم بإحدى الناشطات الكرديات المنتميات لمنظمة حزب العمال الكردستاني، واللواتي قتلن مساء الأربعاء الماضي في العاصمة الفرنسية باريس.
وطالب أردوغان خلال حديثه في جمعية رجال أعمال أسود الأناضول في اجتماعها الاعتيادي الثامن الرئيسَ الفرنسي بالإفصاح عما جرى خلال لقاءاته بالمغدورة "سكينة جانسيز"، متسائلاً باستغراب "كيف للرئيس الفرنسي أن يلتقي بشكل منتظم بواحدة قد صدرت بحقها نشرة توقيف حمراء، ومنتمية إلى منظمة صَنّفها الاتحاد الأوروبي ضمن لائحة الإرهاب، أيّ سياسة هذه التي ينتهجها الرئيس الفرنسي أم هي ازدواجية في المعايير."
وأضاف أردوغان بأنه على الرئيس الفرنسي أن يشرح للرأي العام التركي والعالمي الظروف التي كان يلتقي بها عضوة حزب العمال الكردستاني، متى التقى، وكيف التقى، وتحت أي مسمى كان يلتقي، مطالبًا السلطات الفرنسية بالكشف عن جميع ملابسات الحادث في أقرب وقت.
وأشار أردوغان إلى أن سكينة جانسيز كانت قد اعتقلت في ألمانيا عام 2007، وقد تقدمت تركيا بطلب إعادتها إلى تركيا، غير أن ألمانيا مع الأسف لم تستجب للطلب التركي، منوهًا إلى أن تركيا أبلغت فرنسا في شهر نوفمبر/تشرين الثاني عام 2012 بوجود جانسيز على الأراضي الفرنسية، لكن السلطات الفرنسية لم تخطُ إزاء هذا الأمر بأيّ خطوة، كما أنها لم تتخذ أي إجراء قانوني بحقها.
من جانب آخر، أعاد أردوغان إلى الأذهان اغتيال خطيب سكينة جانسيز من قبل العناصر التابعة لمنظمة العمال الكردستاني، إلى جانب العديد من قيادييها وأعضائها، وفقًا للأوامر الصادرة منها، في إشارة منه إلى احتمالية وقوف المنظمة وراء هذا الاغتيال الأخير أيضًا، أو وجود تعاون مع مرتكبي الجريمة على الأقل.
وكان الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند قد أدلى أول أمس بتصريحات أكد معرفته بواحدة من الكرديات الثلاثة التلواتي قتلن خارج مكتب المعهد الكردي بالعاصمة باريس، مضيفًا بأنها كانت تلتقي بهم وتجتمع بهم بشكل منتظم.
CİHAN
Son Guncelleme: Saturday 12th January 2013 02:00
  • Ziyaret: 4878
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0