8 قتلى في تفجير انتحاري استهدف مقراًَ أمنياً كردياً بالقامشلي شمال سوريا
إضافة إلى إصابة عشرات آخرين بجروح

قتل 8 أشخاص، وأصيب عشرات آخرين بجروح في تفجير انتحاري استهدف، اليوم الأربعاء، مقراً تابعاً لقوات الأسايش، الذراع الأمنية لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي(PYD)، في مدينة القاملشي شمال شرق سوريا.

وأفادت مصادر محلية في القامشلي للأناضول، أن سيارة مخففة يقودها انتحاري استهدفت صباح اليوم مقرا لـ"الأسايش" في الحي الشرقي من المدينة، ما أدى لمقتل 8 أشخاص وإصابة عشرات آخرين بجروح، لم تبين عددهم على وجه الدقة.

وأوضحت أن من بين القتلى عنصر من "الأسايش" حاول منع السيارة المخففة من التقدم باتجاه المبنى قبل أن تنفجر وتودي بحياته مع الآخرين.

وأكدت المصادر أن عدد القتلى مرشح للزيادة بسبب خطورة إصابات بعض الجرحى، لافتين إلى أن أضراراً مادية كبيرة لحقت بالمبنى المستهدف.

وأوضح مراسل "الأناضول" في المنطقة، أن الجرحى تم نقلهم إلى مشافي المدينة، وسط انتشار كثيف لقوات "الأسايش" فيها، التي قامت بتطويق مكان التفجير بشكل كامل.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم حتى الساعة 9تغ، كما لم يتسنّ التأكد مما ذكرته المصادر من مصادر مستقلة.

يشار إلى أن حزب "الاتحاد الديمقراطي" يسيطر على معظم أجزاء مدينة القاملشي التابعة لمحافظة الحسكة، وقام بتشكيل ما أسماها بـ"الإدارة الذاتية" فيها وفي مناطق سيطر عليها في سوريا خلال السنوات الاربع الماضية.


AA
Son Guncelleme: Thursday 20th August 2015 09:06
  • Ziyaret: 4977
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0