حذار أن تكون معارضاً أو مستقيلاً عن الحزب الحاكم في تركيا!

Friday 11th April 2014 10:00 Kategori جدول أعمال
İSTANBUL (CİHAN)- تقدم السلطات التركية منذ ظهور فضيحة الفساد والرشوة الكبرى على إجراءات قلّ نظيرها حتى في البلدان التي يحكمها الحزب الواحد أو الملوك المستبدون، مثل إزالة "الأسماء المعارضة" المطلقة على الأماكن العامة، كما حدث لكل من النائبين المستقيلين من حزب العدالة والتنمية اللاعب الرياضي الشهير "خاقان شكور" ووزير الداخلية الأسبق "إدريس نعيم شاهين".

وفي خطوة مشابهة، عمدت الخطوط الجوية التركية، وللمرة الثانية، إلى منع النائب البرلماني المستقيل عن حزب العدالة والتنمية "محمد تشاتين" من الصعود والسفر على متن طائراتها.
فقد أشار النائب المستقلّ حالياً عن مدينة إسطنبول تشاتين إلى أنه كان بصدد التوجه مع بعض رفقائه البرلمانيين إلى مدينة شيكاجو الأمريكية، وأثناء صعودهما الطائرة بادر المسؤولون في الطائرة إلى منح أصدقاءه ميزة الجلوس بالدرجة الأولى باعتبارهم أعضاء في البرلمان، غير أنهم لم يمنحوه نفس الصفة مع الرغم أنه عضو برلماني.
ولأن أحد رفقاءه كان ابتاع تذكرة له باسمه، طلب منه الجلوس معه في الدرجة الأولى، إلا أن مسؤولي الطائرة باعوا نفس المقعد لشخص آخر رغم أنه مباع بالأصل، ثم طلبوا منه الجلوس في المقاعد الخلفية للطائرة أو النزول منها، وهو بدوره فضّل النزول بإرداته حتى يكمل بقية المسافرين رحلتهم ولا يتسبّب بتعطيل أمورهم.

ومن الجدير بالذكر أن هذه الفضيحة تعتبر الثانية من نوعها، حيث عمدت إدارة الخطوط الجوية التركية في وقت سابق إلى إنزال نفس النائب البرلماني من الطائرة التي كانت متوجهة إلى إسلام آباد، بدعوى أن ميزة الجلوس في مقاعد الدرجة الأولى قد سحبت منه.
CİHAN
Son Guncelleme: Friday 11th April 2014 10:00
  • Ziyaret: 4477
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0