العرب في فرنسا ينتظرون "انفتاحًا" من تركيا

Tuesday 16th April 2013 06:00 Kategori جدول أعمال
PARİS (CİHAN)- زار نائب رئيس الوزراء التركي "بولنت آرينج" اليوم الثلاثاء العديد من المؤسسات الإسلامية العاملة في فرنسا، بينها الجامع الكبير في العاصمة باريس، كما التقى عددًا من رؤساء المنظمات الإسلامية هناك، في طليعتهم رئيس مجلس مسلمي فرنسا "محمد موسوي"، ونائب رئيس اتحاد المنظمات الإسلامية في أوروبا، ومدير المعهد الأوروبي للعلوم الإنسانية في باريس "أحمد جاب الله".

وقال أحمد جاب الله إن لقاء الوزير التركي، ليس فقط مع ممثّلي الجالية التركية في فرنسا، بل مع ممثلي الجالية الإسلامية المختلفة هناك أيضًا، لا بد من اعتباره انفتاحًا مهمًّا لأنقرة على الجاليات الإسلامية، مشيرًا إلى أن مسلمي فرنسا وكذلك أوروبا ينتظرون الشيء الكثير من تركيا.

وذكّر جاب الله بأنه شارك في المؤتمر الذي أقامته رئاسة الشؤون الدينية التركية في مدينة إسطنبول، وتمت خلاله مناقشة الجهود الرامية إلى إعلان تاريخ موحد لظهور الأهلة وبدء الأشهر القمرية، ليتم بناء عليه تحديد بداية شهر رمضان المبارك والأعياد، لافتًا إلى أن تركيا يمكن أن تلعب دورًا مهمًّا في هذا الموضوع الذي هو محطّ اهتمام مسلمي فرنسا وأوروبا أيضًا.


اضغط هنا لمشاهدة الفيديو


CİHAN