العمال الكردستاني يعتدي ويخطف ويحرق وهو يتفاوض مع تركيا من أجل السلام!

Wednesday 28th May 2014 09:00 Kategori جدول أعمال
AĞRI (CİHAN)- أعلن حاكم مدينة أغري الواقعة شرق تركيا عن اختطاف 6 عمال يعملون في شركة الكهرباء "أراس إيداش" في منطقة "دوغو بايزيد".

جاء في البيان الصادر عن مكتب حاكم مدينة أغري، أنه في حوالي الساعة الرابعة من مساء أمس أشعلت مجموعة إرهابية تابعة لحزب العمال الكردستاني النيران في ثلاثة حافلات، إحداها في مركز قرية "شفتليك" ببلدة "دوغو بايزيد، واثنان بقرية "ألي مزراسي"، والحافلات الثلاثة كانت ملكاً لشركة الكهرباء "أراس إيداش" التي تقوم بإصلاح شبكات الكهرباء وصيانتها داخل القرية.

وأكد الحاكم أن القوات الأمنية قد أطلقت عملية واسعة النطاق لمطاردة الفاعلين ولإنقاذ العمال المختطفين، مضيفاً أن حرق الحافلات، وتعطيل الخدمات العامة المقدمة للمواطنين واختطاف العمال الذين هدفهم الوحيد تلبية احتياجات شعبنا للكهرباء، والحرص على توفير خدمات الإضاءة، لهو عمل شنيع، وأنهم سوف يبذلون قصارى جهدهم من أجل استمرار توفير الخدمات العامة للمواطنين غير عابئين بالأعمال العدوانية والاستفزازية.

وعلى الرغم من ارتفاع وتيرة الهجمات الإرهابية للعمال الكردستاني من اختطاف وحرق وفرض السيطرة والرقابة على الطرق العامة في شرق البلاد، لا تزال الحكومة تلتزم الصمت ولا تنبس ببنت شفة، مما يذكّر بالانتقادات اللاذعة التي سبق أن وجّهها وزير الداخلية الأسبق "إدريس نعيم شاهين" لحكومة حزب العدالة والتنمية، لسكوتها إزاء تلك الهجمات الإرهابية وتصريحاتِ مسؤولي حزب السلام والديمقراطية والعمال الكردستاني حول اعتزامهم على إقامة حكم ذاتي في المناطق الشرقية من البلاد قائلاً: "لا يمكن التسلّي بعدم سقوط شهداء جدد منذ بدء مفاوضات السلام، لأن المنظمة الإرهابية تحصل على ما تريد دون خوض غمار المعركة وإراقة الدم. إذن فلماذا تلجأ إلى السلاح ما دام أن الميدان قد تُرك لها في المناطق الشرقية".
CİHAN
Son Guncelleme: Wednesday 28th May 2014 09:00
  • Ziyaret: 3589
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0