مؤتمر دولي حول التنوع الثقافي ودور المؤسسات الإسلامية في تعزيز السلم

Monday 9th June 2014 09:00 Kategori جدول أعمال
CİDDE (CİHAN)- تعقد منظمة التعاون الإسلامي مؤتمراً دولياً حول "التنوع الثقافي ودور المؤسسات الإسلامية في تعزيز ثقافة السلم والوئام"، وذلك في الفترة الممتدة من 11 إلى 13 يونيو 2014 في سنغافورة.

ويشمل هذا المؤتمر، الذي يعقد بالشراكة مع الجمعية الإسلامية في سنغافورة، أربع جلسات رئيسية وثلاث جلسات للنقاش لبحث عدد من القضايا الهامة التي من بينها دور المؤسسات الإسلامية في تعزيز السلم في مناطق الصراع؛ والمدن متعددة الثقافات – الانخراط المجتمعي في العصر الحديث؛ وتعزيز ثقافة التعايش السلمي في مجتمعات شرق آسيا؛ والدين والدولة والمجتمع: القضايا والمسارات المستقبلية.

ويشارك في هذا المؤتمر وفد من الأمانة العامة للمنظمة، إضافة إلى ممثلين عن أبرز المؤسسات والمراكز الإسلامية في جنوب شرق آسياً، لاسيما من سنغافورة وماليزيا وإندونيسيا وبروناي وكمبوديا وتايلند والفلبين والصين وأستراليا واليابان ومنغوليا. وتُعدّ هذه المناسبة ثالث دورة تدريبية للمسؤولين عن النشاطات الإعلامية في المؤسسات الأعضاء في لجنة تنسيق العمل الإسلامي المشترك في مجال الدعوة، وذلك بهدف تطوير قدراتهم وتسليط الضوء على دور المؤسسات الإسلامية في تعزيز السلم والوئام في المجتمعات المسلمة.

ويأتي عقد هذا المؤتمر تنفيذاً للقرارات الصادرة عن مجلس وزراء الخارجية ووزراء الإعلام التي تطالب الأمين العام بعقد المزيد من المؤتمرات لإبراز صورة الإٍسلام الحضارية في العالم الخارجي، إثر موجات الإرهاب والتطرف ومحاولة لصقها بالإسلام، ولنشر الأفكار الصحيحة عن الإسلام باعتباره دين الوسطية والتسامح.

وسيوجه الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، إياد أمين مدني، كلمة لهذا المؤتمر يستعرض فيها الشراكة والتنسيق بين جمعية الدعوة الإسلامية بسنغافورة والأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي لعقد وإنجاح هذا المؤتمر؛ ويسلط الضوء على النموذج السنغافوري الذي يُعدّ مثالاً للمجتمع المتحضر الذي تتعاون فيه الأديان وتتكامل فيه الثقافات من أجل مجتمع متماسك ومتسامح يكفل الحريات الأساسية للجميع.

CİHAN
Son Guncelleme: Monday 9th June 2014 09:00
  • Ziyaret: 2423
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0