الكردستاني" يشترط وجود طرف ثالث لمراقبة عملية مفاوضات السلام

Wednesday 30th October 2013 06:00 Kategori جدول أعمال
İSTANBUL (CİHAN)- اتهمت منظمة حزب العمال الكردستاني السلطات التركية مجددًا بعدم تنفيذها لوعودها المتعلقة بمفاوضات السلام، وردًّا على ذلك عمدت إلى وضع شروط جديدة لاستكمال عملية المفاوضات.

ووفقًا لما أوردته وكالة قريبة من منظمة الكردستاني، فقد اتهم رئيس اتحاد الجماعات الكردية ورئيس الجناح العسكري في المنظمة الإرهابية "جميل باييك" السلطاتِ التركية بعدم اتخاذ أي خطوات لصالح مفاوضات السلام، موضحًا بأن المنظمة اشترطت ثلاثة شروط لاستكمال المفاوضات مع تركيا، وهي تحسين الظروف المعيشية التي يعيشها زعيم المنظمة عبد الله أوجلان في السجن، وإجراء تعديلات قانونية، بالإضافة إلى تحديد طرف ثالث لمراقبة عملية المفاوضات بين الطرفين.

وأضاف باييك أنه إذا تم القبول بهذه الشروط الثلاثة فإن المنظمة ستسمر في المفاوضات التي بدأتها مع الحكومة وستعمل على تقدمها، أما إذا تم رفضها فسيكون حزب العدالة والتنمية هو المتسبب في إيقافها، منوهًا إلى أن التصرفات الظاهرة الحالية التي توحي باستمرار المفاوضات رغم توقفها ليست سوى استثمار ودعاية من أجل الانتخابات.

وزعم باييك أنه كان من المفروض أن يتم الانتقال إلى المفاوضات في الأول من شهر يونيو/حزيران الماضي، إلا أن هذا التاريخ مرّ ومضى دون أي تغيير، مبينًا أن هذا الأمر يعني بالنسبة لمنظمة العمال الكردستاني أن مفاوضات السلام قد انتهت، والمتسبب في ذلك هو السلطات لتركية، لافتًا إلى أن المنظمة عملت ما بمقدرتها من أجل إنجاح المفاوضات، بينما السلطات لم تتخذ أي خطوة لصالحها، حسب ادعاءه.

CİHAN
Son Guncelleme: Wednesday 30th October 2013 06:00
  • Ziyaret: 3011
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0