عمال المناجم في "سوما" التركية المنكوبة يعتصمون لعدم الحصول على رواتبهم

Tuesday 17th June 2014 11:00 Kategori جدول أعمال
MANİSA (CİHAN)- بدأ عمال المناجم في بلدة "سوما" المنكوبة التابعة لمدينة "مانيسا" غرب تركيا اعتصامًا أمام ديوان البلدة لعدم الحصول على الرواتب الشهرية الخاصة بهم، بعد أن أغلقت الحكومة منجمين آخرين - إضافة إلى منجم سوما - تابعين للشركة المشغلة للمناجم بالبلدة، على خلفية التحقيقات التي أجرتها الجهات النيابية ومؤسسة التفتيش التابعة لوزارة العمل والضمان الاجتماعي للوقوف على سبب الفاجعة التي راح ضحيتها 301 عاملًا، على الرغم من تأكيد المسؤولين أن جميع العمال سيحصلون على مستحقاتهم المالية دون تأخير.

وأكد العمال أن حوالي 6 آلاف عاملًا لم يحصلوا على مستحقاتهم المالية منذ الفاجعة التي راح ضحيتها 301 عاملًا في 13 من مايو / أيار الماضي، بينما كان من المقرر أن يحصلوا على رواتبهم لهذا الشهر أمس الإثنين، إلا أنهم لم يجدوا أي شيء في حساباتهم البنكية، مؤكدين أن الشركة توقفت عن إيداع رواتب العمال اعتبارًا من شهر أبريل / نيسان الماضي.

هذا وقد أبان مسؤول في الشركة المشغلة للمناجم ببلدة "سوما" المنكوبة أن الشركة ملتزمة بتوفير المستحقات المالية للعمال، إلا إن قرار المحكمة بالتحفظ على أموال الشركة قد يُؤخر دفع رواتب العمال والموظفين إلى الـ20 من شهر يونيو / حزيران الجاري.

تجدر الإشارة إلى أن الانفجار وقع بالمنجم المنكوب في بلدة سوما التابعة لمدينة مانيسا غرب تركيا، في الثالث عشر من شهر مايو / آيار المنصرم، على عمق 400 م، وراح ضحيته 301 عاملًا، وتم إنقاذ مايقرب من 486 عاملًا آخرين؛ ثم فتحت النيابة العامة تحقيقًا حول الحادث لمعرفة أسبابه.

وكانت التحقيقات الأولية أدّت إلى القبض على ثمانية من المسؤولين بالشركة، من بينهم رئيس مجلس إدارة الشركة "جان جوركان"، والمير العام للشركة "رمضان دورو"، بالإضافة إلى المدير التنفيذي للشركة "آقين تشاليك".
CİHAN
Son Guncelleme: Tuesday 17th June 2014 11:00
  • Ziyaret: 3000
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0