فصْل أستاذ جامعي بسبب آراءه الشخصية حول الأحداث في تركيا

Tuesday 29th April 2014 08:00 Kategori جدول أعمال
İSTANBUL (CİHAN)- على خلفية إقالة الأستاذ الدكتور "عثمان أوزصوي" من طرف جريدة "يني شفق" التركية الموالية للحكومة بعد بدء قضية الفساد والرشوة الكبرى، عمدت هذه المرة جامعة "الخليج" في مدينة إسطنبول إلى فصله عن وظيفته الجامعية دون إبداء أي أسباب.

فعلى الرغم من سريان مدة التعاقد بين الجانبين حتى عام 2016، فإن إدارة الجامعة عمدت إلى فصل الأستاذ عثمان أوزصوي وقطْع صلته بالجامعة دون إبداء أي أسباب.

وأكّد أوزصوي أن هذا القرار لم يصدر عن إدارة الجامعة أو العمادة، بل عن رئيس مجلس أُمناء الجامعة، وأن له طابعاً سياسياً، مشدّداً على أنه لن يركع أمام قرار الفصل التعسفي هذا، لأنه لا يليق برجل مستنير مثله، مضيفاً بأنه لن يترك طلابه حتى ولو تطلب الأمر إكمال محاضراته في الشوارع والأزقة، على حد تعبيره.

ولفت الأستاذ أوزصوي الذي عُيّنَ نائبًا ومساعدًا لعميد جامعة "الخليج" في مايو / أيار من عام 2013 إلى أنه لن يمتنع من أن يكون "رمز المقاومة ضد الانتهاكات القانونية في العالم الأكاديمي"، بل سيعتبر ذلك شرفاً ومدار سعادة له.

وأشار أوزصوي إلى أنه يشارك في العديد من البرامج التلفزيونية للتحليل والتعليق على مختلف الأحداث التي تشهدها البلاد، إضافة إلى أنه ينشر رسائل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، منوّهاً بأن آراءه الشخصية أصبحت مصدر إزعاج لرئيس مجلس أمناء الجامعة "منصور طوبتشو أوغلو"، مما دفعه إلى ممارسة الضغط على إدارة الجامعة لتصدر تعليمات بفسخ التعاقد معه، وتابع قائلاً: "لا يمكن الحديث عن الديموقراطية في أي دولة لا يستطيع فيها الأكاديميون التعبير عن آراءهم وأفكارهم الشخصية بكل حرية". CİHAN
Son Guncelleme: Tuesday 29th April 2014 08:00
  • Ziyaret: 3896
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0