حماس تتهم "أمن" الضفة بتعذيب معتقليها

اتهمت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" الأجهزة الأمنية الفلسطينية بالضفة الغربية بتعذيب عناصرها المعتقلين في سجونها خلال التحقيق معهم .

وأوضحت الحركة في بيان صحفي أصدرته في قطاع غزة، تلقى مراسل وكالة "الأناضول" للأنباء نسخة عنه اليوم الثلاثاء نقلا عن عائلات بعض المعتقلين في سجون السلطة أن ضباط من جهاز الأمن الوقائي يمارسون عمليات "تعذيب وحشية وقاسية" ضد عدد من معتقلي حركة حماس خلال التحقيق معهم.

وأفاد البيان بأن "جهاز الأمن الوقائي يمنع عائلات عدد من المعتقلين من زيارة أبنائهم في السجون بذريعة استمرار التحقيق معهم" .

وبحسب البيان فإن الأجهزة الأمنية تواصل اعتقال عناصرها، وأنصارها، في الضفة، مشيرة إلى أن من بين المعتقلين "ثلاثة أسرى محررين من السجون الإسرائيلية".

ولم تصدر وزارة الداخلية بالضفة الغربية أي رد على اتهامات حركة حماس حتى ظهر اليوم الثلاثاء.

وتقول حركة حماس إن أجهزة الأمن بالضفة تعتقل المئات من أنصارها وكوادرها بسبب انتمائهم السياسي، لكن وزارة الداخلية في حكومة رام الله تقول إن المعتقلين بسجونها "يهددون الأمن العام".

 وأفرز اتفاق المصالحة الفلسطينية في القاهرة وإعلان الدوحة في العاصمة القطرية عن لجنة مهمتها دراسة الاعتقالات السياسية في الضفة وغزة.

وفازت حماس بغالبية مقاعد المجلس التشريعي في الانتخابات التي جرت بداية عام 2006، وشكلت حكومة بالشراكة مع حركة فتح في بداية عام 2007.

وأقال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، حكومة هنية عقب سيطرة حماس على قطاع غزة في يونيو/ حزيران2007، وكلف وزير المالية سلام فياض وقتها بتشكيل حكومة جديدة.

لكن حركة حماس رفضت قرار عباس لأنه "لم يعرض الحكومة الجديدة على المجلس التشريعي لنيل الثقة".

ومنذ ذلك الوقت انقسمت أراضي السلطة المكونة من الضفة وغزة، إلى جزءين، حيث تدير حكومة فتح شؤون الضفة فيما تدير حماس شؤون غزة.

Son Guncelleme: Tuesday 25th September 2012 09:05
  • Ziyaret: 4219
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0