أمين "الناتو": مستعدون لتدريب عراقيين للحرب ضد "داعش"
"ينس ستولتنبرغ" طالب باستخدام مقاتليين محليين في أي عملية برية ضد التنظيم الإرهابي

طالب الأمين العام لحلف الأطلسي (الناتو) "ينس ستولتنبرغ"، باستخدام مقاتلين محليين (سوريين وعراقيين)، في إطار أي عملية بريّة تتضمن الحرب على تنظيم داعش الإرهابي.

وطالب "ستولتنبرغ"، الناتو بالاعتماد على العناصر المحلية في أي عملية برية قد تشن ضد داعش في المنطقة، مشيراً أنه في حال تقدم العراق بطلب، فإن الحلف على استعداد لتدريب عناصر محلية، وتعزيز القدرات الدفاعية للبلاد.

وأعرب "ستولتنبرغ"، في كلمته بأحد المؤسسات الفكرية الأميركية، عن امتنانه لانضمام عدد من دول الحلف إلى التحالف الدولي للحرب على داعش، منوهًا أن "الناتو"، لم يأخذ دورًا فاعلًا في "المعركة".

وأكد "ستولتنبرغ"، تطابق وجهات النظر بينه، وبين الحكومة التركية، بشأن مسؤولية الحلف عن حماية جميع أعضائه من التهديدات المحتملة، مشددًا أن تركيا هي حليف قوي داخل الناتو، وتملك ثاني أكبر جيش داخل الحلف، وأن تركيا لم تطالب حتى الآن بنشر قوات تابعة لحلف الشمال الأطلسي على حدودها، إلا أن الناتو يؤكّد إلتزامه بالدفاع عن جميع أعضائه، ودفع التهديدات التي قد تؤثر على سلامتهم.

ونوه "ستولتنبرغ"، إلى أن تركيا، هي أكثر بلد عضوًا بالناتو، تأثر سلبًا، وتضرر جراء الأزمة الجارية، في العراق، وسوريا، مشددًا أن الحلف نصب منظومة صواريخ الباتريوت في تركيا ليدعم قدرات دفاعاتها الجوية، وأن الولايات المتحدة الأميركية، وتركيا تجريان استشارات مستمرة حول ملف الحرب على داعش.


AA
Son Guncelleme: Wednesday 29th October 2014 10:39
  • Ziyaret: 4256
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0