ليبرمان يشترط "نزع سلاح" غزة مقابل إعادة إعمارها ‎
قال وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، اليوم الثلاثاء، إن إعادة إعمار قطاع غزة "مشروط بنزعه من السلاح".

جاء ذلك في تصريحات له خلال جولة أجراها في معسكر شمالي البلاد، وفق ما نقلته الإذاعة الإسرائيلية العامة (الرسمية).

وأضاف ليبرمان "موقفي معروف ويقضي بالترميم مقابل نزع السلاح في قطاع غزة. هذه هي المعادلة. لا يمكن لإسرائيل أن تسمح بتسلح حركة حماس".

وتابع: "من يتحدث عن رفع الحصار فإن جوابي هو: لا مشكلة في ذلك ولكن الترميم في قطاع غزة يقابله تجريد القطاع من السلاح".

واتهم وزير الدفاع الإسرائيلي، حركة حماس بـ"استخدام الأموال من أجل التسلح وحفر الأنفاق"، مرجعاً ذلك "لأنها تعلم أن إسرائيل والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي سيهتمون بسكان القطاع في حالة حصول أزمة إنسانية هناك".

وشنّت إسرائيل حرباً على قطاع غزة، في السابع من يوليو/ تموز 2014، أسفرت عن قتل 2320 فلسطينياً، وهدم 12 ألف وحدة سكنية، بشكل كلي، فيما بلغ عدد الوحدات المهدمة جزئياً 160 ألف وحدة، منها 6600 وحدة غير صالحة للسكن.

وتشكو السلطة الفلسطينية و"حماس" ومنظمات فلسطينية وعربية ودولية من القيود التي تضعها إسرائيل على دخول مواد البناء إلى غزة.

ومراراً أكدت حركة "حماس" أنها لن تقبل بمقايضة إعادة إعمار قطاع غزة، مقابل نزع سلاح المقاومة.

AA
Son Guncelleme: Tuesday 23rd August 2016 12:58
  • Ziyaret: 3574
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0