داود أوغلو: الشعب التركي لن ينسَ "الإرهاب الأرمني"

حديث داود أوغلو، جاء في معرض افتتاحه النصب التذكاري للشهداء الدبلوماسيين، في العاصمة أوتاوا، أمس الخميس، في إطار زيارته لكندا، تلبية لدعوة وزير خارجيتها، "جون بايرد"، الذي شارك في افتتاح النصب.

وأضاف داود أوغلو، أن النصب التذكاري يمثل ذكرى جميع ضحايا الإرهاب في العالم، كاشفاً بأنه في الوقت الذي كانت توضع فيه اللمسات الأخيرة عليه، قتل السفير الأميركي في ليبيا، "كريستوفر ستيفنز".

يذكر أن الهجوم الذي استهدف السفارة التركية، أدى إلى مقتل الملحق العسكري التركي، العقيد "أتيلا أتكات"، إضافة إلى عدد من الدبلوماسيين. وقد تواجدت عائلة أتكات خلال مراسم الافتتاح التي نظمتها السفارة التركية.

من ناحيته، عبر "بايرد"، عن حزنه العميق لمقتل الدبلوماسيين الأتراك، قبل أن يحيي المشاركون ذكرى أتكات، حيث تعتبر حادثة استهداف الدبلوماسيين الأتراك هذه، أول حادثة من نوعها في العالم.

وبعد انتهاء الحفل، التقى داود أوغلو وبايرد، على غداء عمل، وتناول الجانبان ملف إيران النووي، والملف السوري، وقضايا مشتركة، قبيل أن يتوجه الوزيران إلى "نيويورك"، للمشاركة في الاجتماعات التحضيرية، للجمعية العامة للأمم المتحدة.

Son Guncelleme: Friday 21st September 2012 08:51
  • Ziyaret: 15750
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0