رئيس الوزراء الإيطالي ينتقد بشدة قرار "يونسكو" حول القدس
انتقد رئيس الوزراء الإيطالي، ماتيو رينزي، قرار منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة(يونسكو) الذي ينفي وجود أي علاقة تاريخية بين اليهود والمسجد الأقصى، واصفا إياه بأنه "نوع من الهذيان".

ونقل التلفزيون الحكومي عن "رينزي" قوله: "القرار يبدو لي كأنه نوع من الهذيان، وقد طلبت لقاء وزير الخارجية (باولو جينتيلوني) على الفور لبحث المسألة".

وأضاف "لا يمكن الاستمرار في طرح هذه القرارات الدولية ضد إسرائيل، فهذا أمر عقيم. الزعم بأن القدس واليهودية ليستا على ارتباط، أمر غير مفهوم، وغير مقبول، وغير صحيح".

ولفت أنه طلب من الدبلوماسيين الإيطاليين اتخاذ موقف من قرار "يونسكو"، مشيراً أن بلاده ستطرح موقفها في الاتحاد الأوروبي وتؤكد عليه "حتى لو تطلب ذلك كسر التوافق الجماعي الأوروبي".

وصوتت منظمة "يونسكو"، الأسبوع الماضي، على مشروع قرار ينفي وجود أي علاقة تاريخية بين اليهود والمسجد الأقصى في مدينة القدس.

وأيدت 24 دولة القرار المقدم للجنة الشؤون الخارجية بالمنظمة، مقابل 6 دول فقط عارضته، و26 دولة امتنعت عن التصويت من بينها إيطاليا.

وانتقد القرار طريقة إدارة إسرائيل للأماكن الدينية في القدس.

واعتبر أن القدس تعد مدينة مقدسة للمسلمين والمسيحيين واليهود، ولفت بشكل خاص إلى صلة الإسلام بالمسجد الأقصى، فيما لم يتضمن ذكر ادعاءات إسرائيل حول علاقة اليهود بالأقصى.

وردّت إسرائيل على القرار بتعليق تعاونها مع "يونسكو"، الجمعة الماضي، كما أن أوفير جندلمان، المتحدث بلسان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وصفه بأنه "مخزي".


AA
Son Guncelleme: Friday 21st October 2016 05:26
  • Ziyaret: 22061
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0