المكسيك.. تظاهرات تنتقد "تقصير" الرئيس في قضية الطلاب المختطفين

نظم آلاف الأشخاص، اليوم الجمعة، مظاهرة في العاصمة المكسيكية "مكسيكو" احتجاجاً على عدم العثور على 43 طالباً حتى الآن اختطفوا قبل شهرين في ولاية غيرورو.

واتهم المتظاهرون رئيس الدولة "إنريكي بينا نييتو"، بـ "عدم بذل الجهود الكافية للعثور على الطلاب المخطوفين"، مطالبين الرئيس باستقالة؛ حيث قاموا بإحراق دمية تمثل نييتو، فيما شهدت المظاهرات مواجهات بين المحتجين والقوات الأمنية.

وأفاد متظاهر يدرس بجامعة "خوستو سييرا"، لمراسل الأناضول، أنهم يحتجّون على "الموقف اللاديمقراطي للحكومة وانشطة الشرطة غير القانونية"، مضيفاً أنهم لا يشعرون بالأمن أثناء التظاهرات، لكنهم "مضطرون للتعبير عن ردة فعلهم، لأن المخطوفين والمفقودين يقدرون بالمئات وبالآلاف"، حسب تعبيره.

كما شهدت أكثر من 200 مدينة في الولايات المكسيكية الأخرى، ونحو 40 مدينة في الولايات المتحدة الأمريكية احتجاجات مماثلة على خلفية اختطاف الطلاب.

وكانت اشتباكات وقعت في ٢٦ أيلول/سبتمبر الماضي في ولاية غيرورو، بين الشرطة وطلاب محتجين على الظروف المعيشية للمعلّمين، وهاجمت الشرطة حافلة تقل طلابا ما أدى إلى مقتل ٦ وإصابة ٢٥ آخرين.

وأفاد شهود عيان أن أشخاصا مجهولي الهوية، اختطفوا عددا من الطلاب في اليوم التالي للاحتجاجات، وأجبروهم على ركوب سيارات، واتجهوا بهم إلى مكان مجهول، ويعتقد أن عناصر شرطة محلية لهم علاقة بمنظمات تهريب مخدرات، هم الذين اختطفوا الطلاب.

AA
Son Guncelleme: Saturday 22nd November 2014 04:59
  • Ziyaret: 5792
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0