قيادي فلسطيني يطالب "يونسكو" بالتدخل لمنع تزيف إسرائيل للتراث الفلسطيني

طالب مستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية، محمود الهباش، الأربعاء، منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "يونسكو" بالتدخل الفوري والعاجل لمنع إسرائيل من تزييف الحقائق وتدمير التراث الإنساني في القدس.

وحذر الهباش في بيان صحفي وصل وكالة الأناضول نسخة منه الأربعاء، من خطورة الخطوة التصعيدية التي أقدمت عليها طواقم بلدية القدس الاسرائيلية بوضع ﻻفتة تعريفية تطلق اسم "هيكل سليمان" على المسجد الأقصى المبارك بالقرب من باب الناظر "المجلس"، أحد أبواب المسجد الأقصى المبارك، وذلك باللغات العربية والعبرية والإنجليزية.

وعد الهباش إقدام إسرائيل على تغيير الأسماء في المدينة المقدسة "نوعا من التزييف المتعمد للتاريخ والتراث ومحاولة يائسة لنزع طابعها العربي والإسلامي وفرض طابع مستحدث جديد وهو الطابع اليهودي، وإنها خطوة شديدة الخطورة وتنذر بتداعيات صعبة".

وقال إن "القدس رغم عمليات التهويد التي تقوم بها حكومة الاحتلال الإسرائيلي وأذرعها المختلفة بحقها ومحاولات طمس معالمها العربية والإسلامية واستمرار مصادرة أراضيها وبناء المستوطنات عليها إلا أن هذا لن يغير من حقيقة أنالقدس هي عاصمة فلسطين الدينية والسياسية والروحية ولا حق لليهود فيها".

وطالب الهباش اليونسكو بالتدخل العاجل لمنع تزيف الحقائق والتراث الإنساني في القدس.

وحصلت دولة فلسطين في الـ31 أكتوبر / تشرين الأول 2011 على العضوية الكاملة في منظمة "يونسكو".

AA
Son Guncelleme: Thursday 12th February 2015 10:19
  • Ziyaret: 3281
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0