القاهرة تدعو طهران لـ"تبصير" الأسد بعواقب الأزمة السورية

دعا وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو إيران إلى "تبصير" نظام بشار الاسد بعواقب الأزمة الحالية في سوريا.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع عمرو بنظيره الإيراني علي أكبر صالحي في جدة على هامش مشاركتهما في الاجتماع الوزاري للقمة الإسلامية الاستثنائية مساء أمس الإثنين، بحسب بيان صادر عن المركز الإعلامي للقمة.  

وقال عمرو خلال اللقاء إن "مصر تنتظر من إيران، باعتبارها من الدول التي ما زالت تحتفظ بصلات قوية مع النظام السوري، تبصير هذا النظام بعواقب استمرار الوضع الحالي".

وشدد عمرو أن مصر مستمرة فى جهودها الرامية إلى حل الأزمة السورية، مشيرا إلى تصاعد الغضب الشعبي العارم فى الشارع الإسلامى تجاه ما يحدث فى سوريا من ممارسات، بحسب البيان.

وشارك الوزير المصري فى المناقشات التى شهدها الاجتماع المصغر لعدد من وزراء الخارجية إعدادا للقمة، والذى شارك فيه أيضا وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي وتونس والجزائر والمغرب وليبيا والأردن والسودان وجيبوتى والسنغال وتركيا، وسفير العراق لدى السعودية.

وأكد محمد عمرو خلال الاجتماع المصغر أنه لم يعد مقبولا استمرار المبعوث الأممي العربى المشترك "فى حوار غير ذي جدوى مع النظام السوري بينما تستمر عمليات القتل والقمع بصورة يومية، وأنه يتعين تحديد مهمته وفقا لجدول زمنى واضح ومهام محددة يتم إنجازها".

Son Guncelleme: Tuesday 14th August 2012 11:09
  • Ziyaret: 3463
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0