شرطة "هونغ كونغ" تخلي الميادين من المحتجين
أخلت الشرطة في هونغ كونغ؛ الميادين والساحات - التي شهدت مظاهرات مناهضة للحكومة استمرت منذ أكثر من شهرين - من المحتجين.

وأفاد مراسل الأناضول، أن الشرطة دخلت إلى وسط مجموعة تضم قرابة 120 شخصاً، أصرت على البقاء في حي "أدميرالتي" - يضم مقر الحكومة - وعمدت على إبعاد المحتجين بالقوة عن الساحة التي احتلوها عنوة، كما اعتقلت متظاهرين ممن رفضوا المغادرة.

وقبيل تخصيص الشرطة 7 آلاف عنصر؛ من أجل عملية إخلاء الخيم والمتاريس في الساحات التي يشغلها المحتجون؛ كان مدير الأمن في هونغ كونغ "باتريك كوك باك - تشونغ"؛ قد أمهل المتظاهرين 30 دقيقة؛ لإخلاء المكان الذي كانوا يحتلونه، محذراً من اعتقال من يخالف ذلك.

وكانت قوات الشرطة في هونغ كونغ؛ قد بدأت صباح اليوم؛ بإخلاء الميادين من المتظاهرين، الذين يحتجون فيها منذ قرابة الشهرين، وذلك وفقاً لقرار صادر عن المحكمة العليا.

يشار إلى أن المتظاهرين رفعوا في الأيام الأخيرة من اعتصامهم؛ لافتات مكتوب عليها "سنعود"، وأخرى قرب قاعدة عسكرية صينية كتب عليها "هذه مجرد بداية".

وبدأت احتجاجات هونغ كونغ في 28 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، ضد الحكومة الصينية المركزية في بكين؛ بغية حملها على منح الإقليم حق انتخاب زعيمه، وذلك بعد أن أقرّت الصين في أغسطس/آب الماضي؛ أحقية سكان هونغ كونغ بانتخاب زعيمهم، في الانتخابات المزمع إجراؤها عام 2017، شريطة حصول المرشحين على موافقة مسبقة من بكين.


AA
Son Guncelleme: Friday 12th December 2014 10:50
  • Ziyaret: 4065
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0