حماس تنفي أي تعاون أمني لها مع مصر في سيناء
نفت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، أي تعاون لها مع السلطات المصرية، بشأن حفظ الأمن في سيناء، ومواجهة "الجماعات المتشددة".

وقال مشير المصري القيادي في الحركة في تصريح خاص لوكالة الأناضول للأنباء، إن لدى حركته "استراتيجية واضحة تتمثل في عدم التدخل في الشأن المصري، لا سلبا أو إيجابا".

وأضاف:" ما يتم تناقله عبر وسائل الإعلام عن وجود تعاون أمني بيننا وبين السلطات المصرية لحفظ الأمن في سيناء ومواجهة الجماعات المتشددة، عارٍ عن الصحة ولا أساس له".

وأكمل:" ليس لحماس أي دور أمني أو سياسي، أو عسكري في سيناء".

وتابع:" حماس تنأى بنفسها عن التدخل في أي شأن خارج حدود قطاع غزة، وما نفعله هو حفظ أمن غزة، وضبط الحدود الفلسطينية المصرية هو شأن داخلي، تقوم به الأجهزة الأمنية المختصة من منطلق الحرص على أمن مصر القومي".

وكانت صحف ومواقع مصرية نقلت عن مصادر لم تسمها عن وجود تعاون أمني بين حركة حماس وبين السلطات المصرية لمكافحة الجماعات المتشددة في سيناء.

وأصدرت محكمة "الأمور المستعجلة" المصرية، السبت الماضي، قرارا يقضي بإلغاء حكم صدر في 28 فبراير/ شباط الماضي، باعتبار حماس "منظمة إرهابية".

ومؤخرا قامت قوات الأمن الوطني التابعة لوزارة الداخلية بغزة التي لا تزال تشرف عليها حركة حماس ، بتعزيز تحصيناتها على الحدود مع مصر، جنوبي قطاع غزة، في خطوة يقول قياديون في حركة حماس إنها تهدف لضبط وتأمين الحدود مع مصر.


AA
Son Guncelleme: Thursday 11th June 2015 09:15
  • Ziyaret: 3939
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0