انتهاء الاجتماع الطارئ لأركان الدولة التركية بشأن اختطاف الدبلوماسيين الأتراك بالموصل

انتهى الاجتماع الطارئ، الذي جمع أركان الدولة التركية، في مقر الرئاسة "تشانقايا"، بالعاصمة أنقرة، لمناقشة الأزمة التي نتجت عن اختطاف عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، (داعش)، للبعثة الدبلوماسية في مدينة الموصل بشمال العراق.

وشارك في الاجتماع، الذي بدأ في الساعة السابعة والنصف مساء واستغرق ساعتين و١٠ دقائق، الرئيس "عبد الله غل"، ورئيس الوزراء "رجب طيب أردوغان"، ورئيسهيئة الأركان "نجدت أوزال"، ونائب وزير الخارجية "بشير أطالاي"، ونائب وزير الخارجية "ناجي كورو"، ورئيس الاستخبارات "هاقانفيدان".

والتحق أردوغان بالاجتماع في الساعة الثامنة، بسبب مكالمة هاتفية كان يجريها مع "جو بايدن"، نائب الرئيس الأميركي، تناولا خلالها الأزمة الجارية في الموصل.

وكانت الخارجية التركية أفادتفي بيان لها، مساء اليوم، أن قوات من تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، (داعش)، هاجمت مقر القنصلية التركية فيالموصلبشمال العراق، وأخذوا ٤٩ شخصا رهينة، ونقلوهم إلى مكان غير معروف، لافتة أن القنصل من بين الرهائن.

كما أوضح البيان أن التنظيم احتجز ٣١ مواطنا تركيا، كانوا يعملون في محطة كهربائية بناحية "القيارة"، التابعة لمدينةالموصل.



AA
Son Guncelleme: Thursday 12th June 2014 02:28
  • Ziyaret: 3400
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0