إدانة رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق أولمرت بتهمة "الغش" في قضية "تلانسكي"
الإذاعة الإسرائيلية العامة قالت إن منطوق الحكم في قضية الفساد هذه، سيكون في 7 مايو/آيار المقبل

أدانت المحكمة المركزية الإسرائيلية في القدس، اليوم الإثنين، رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق، إيهود أولمرت، بتهمتي "الغش وإساءة الائتمان" في القضية المعروفة بـ"ملف تلانسكي".

وقالت الإذاعة الإسرائيلية العامة: "لقد تمت إدانة أولمرت في محاكمة معادة بعد أن كانت المحكمة قد برأت ساحته في هذه القضية لعدم توفر الأدلة الكافية ضده".

وكانت المحكمة العليا أمرت بإعادة النظر في القضية بعد أن سمحت للنيابة بتقديم أدلة جديدة قالت إنها تثبت استخدام أولمرت للأموال التي تلقاها من رجل الأعمال الأمريكي موريس تلانسكي، لأغراضه الشخصية وليس لأغراض سياسية كما ادعى، بحسب الإذاعة نفسها.

ومن بين تلك الأدلة، تسجيلات صوتية سجلتها رئيسة مكتبه السابقة شولا زاكين، التي قالت الإذاعة إنها أدلت بشهادتها ضد أولمرت في قضية أخرى أدين بها.

وبحسب ما تناقلته وسائل إعلام إسرائيلية أخرى، بينها القناة الثانية، كان تالانسكي يجمع التبرعات في الولايات المتحدة الأمريكية لصالح حملات أولمرت الانتخابية بين أعوام 1993-2003، في مقابل تسهيل ودعم أعماله.

وفي هذا الصدد، ذكرت الإذاعة أن القضاة قالوا في قرار الإدانة إنه "تم إثبات استخدام أولمرت لهذه الأموال لأغراض شخصية".

أما وكلاء أولمرت، فقالوا إنهم يدرسون قرار الإدانة ويفكرون في استئنافه، وفق الإذاعة.

ومن المقرر أن تنطق المحكمة بقرار العقوبة بعد الاستماع إلى طعون النيابة والدفاع في السابع من مايو/آيار المقبل.

وسبق أن صدر بحق أولمرت حكم بالسجن ست سنوات مع النفاذ في قضية فساد أخرى استأنفها أمام المحكمة العليا.


AA
Son Guncelleme: Monday 30th March 2015 10:19
  • Ziyaret: 3781
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0