راهب تركي: لا نشعر بـ "فوبيا الإسلام" في تركيا
قال ألبيدوفوروس لامبرينياديس مدير مدرسة الرهبان الرومية في جزيرة هايبلي قبالة سواحل اسطنبول للأناضول أنهم "لا يعرفون معنى الخوف من الإسلام (فوبيا الإسلام) لأنهم لم يشعروا به من قبل جيرانهم المسلمين أو من أي أحد في تركيا".

وأضاف لامبرينياديس أنهم "يعيشون في اسطنبول ويعامَلون باحترام وأخوة من قبل المسلمين ولم يشعروا بأي خوف من أحد، ويتبادلون المحبة مع جيرانهم، ولا يعرفون معنى كلمة الخوف من الإسلام".

وأفاد لامبرينياديس أنه "لم يبق أحد من جيل الهجرة المتبادلة التي حدثت 1920، ولم يبق أثر لجراحها، وجاءت الأجيال الجديدة تحمل ذكريات أجدادها فقط ولا تسعى إلا لزيارة بلدها ومعرفة كيف كان يعيش أجدادها".

وتطرق لامبرينياديس للأحداث الجارية في ميانمار قائلا بأنهم "يشعرون بأسى مما يسمعونه من أخبار المجازر التي ترتكب ضد المسلمين، ويقفون بجانبهم في محنتهم".

وأشار لامبرينياديس أن "الكنيسة الأرثوذكسية في سوريا تتعرض لخطر جراء الأحداث والاشتباكات الجارية هناك، وأرسل بطريرك اسطنبول رسالة دعم لمسيحي سوريا".

Son Guncelleme: Tuesday 7th August 2012 12:01
  • Ziyaret: 16777
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0