تركيا تعزي سنغافورة برحيل مؤسسها "لي كوان يو"
أعربت الخارجية التركية عن تعازيها للسلطات السنغافورية في رحيل مؤسس البلاد، وأول رئيس وزراء لها "لي كوان يو" الذي وافته المنية الإثنين، عن عمر ناهز 91 عاما.

وذكر بيان صدر عن الوزراة التركية، اليوم الثلاثاء، "لقد تليقنا بأسف بالغ نبأ رحيل مؤسس سنغافورة الحديثة، فلقد لعب دورا هاما ومؤثرا في تأسيس سنغافورة، وتطوير اقتصادها. وهو بحق يعتبر واحدا من أهم الزعماء الموجودين في الوقت الحالي".

ولفت البيان إلى أن "الرؤية التي كان يمتلكها (لي) كان لها بالغ الأثر في ظهور دولة سنغافورة كدولة يستطيع الناس من كافة الأديان والأعراق أن يعيشون فيها معا في استقرار ورفاهية، وشكل بزعامته مصدر إلهام لعدد من دول جنوب شرق أسيا".

وتابع البيان "وسيذكر التاريخ هذا القائد بكل احترام وتقدير على مر الزمان"، مضيفا "وبهذه المناسبة نتقدم بتعازينا لأسرة القائد (لي) في مصابها، سائلين الله تعالى أن يلهمهم الصبر والسلوان".

وأعلن مكتب رئاسة الوزراء السنغافورية، في بيان له أمس، وفاة "لي" الذي نقل إلى المستشفى في الخامس من شهر شباط/فبراير المنصرم، إثر التهاب رئوي حاد، والذي بقي يعتمد على أجهزة التنفس الاصطناعي في العناية المركزة منذ ذلك الحين.

و"لي كوان يو" من أصول صينية ولد في ١٦ أيلول/سبتمبر ١٩٢٣، تخرج من كلية الحقوق في جامعة كامبريدج البريطانية، أسس حزب العمل الوطني في العام ١٩٥٩ وانتخب رئيسا للوزراء وبقي فيها لمدة ٣١ عاما، ثم بقي رئيس وزراء شرفيا من العام ١٩٩٠ حتى العام ٢٠١١، وكان له الدور الأكبر في تحويل البلاد من بلد فقيرة في دول العالم الثالث، إلى أكبر المراكز التجارية والمالية في العالم، فضلا عن أنها أصبحت من أغنى الدول.


AA
Son Guncelleme: Wednesday 25th March 2015 10:23
  • Ziyaret: 3664
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0